Thursday, December 29, 2005

كولولولوللولوشش 2

و في اليوم المحدد
طنننططنننن طنننننننننن طنننننن

كانت أم صالح في استقبال أم سعد و ابنها و ابنتها و اختها روان.

سارت الأمور على خير ما يرام فقد اعجب سعد بسميرة و اعجبت هي به أيضا, الكل فرح و الكل بارك و تمنى الخير للخطيبين

و طبعا ترددت عبارات النفاق و العجاف من طقة

"ماشالله صجج صججج لايقين على بعض"

القصة انتهت؟ بالطبع لا

فبعد انتهاء كل المجاملات و الاجراءات الشفوية جاء وقت الجد, وقت المواجهة الفعلية , وقت اختراق الحسابات البنكية, وقت ترجمة الكلمات الى مبالغ نقدية. فتحديد المهر مشكلة, و شراء الشبكة مشكلة أعظم, و مصاريف العرس طامة كبرى. فأم صالح و ابنتها تريدان ان تكشخا على معارفهما, و أم سعد و جيشها أيضا يريدون أن يتفلسفوا على القاصي و الداني من الأصحاب و المعارف.

و السؤال الذي يطرح نفسه الآن, من المقرود الذي سيدفع ثمن كل ذلك؟ ابو سعد؟ ابو صالح ؟ سعد؟

كون سعد موظف جديد و لا يصفى من معاشه بعد الاستقطاعات أكثر من 450 دينار, فقد أعلن أبو سعد بشهامة الفارس عن استعداده لتكفل كافة مصاريف زواج ابنه العزيز.

شهامة بو سعد لم تصمد كثيرا بعد ان اكتشف ان مصاريف الزواج اليوم ليست في حدود الألف الى خمسة آلاف دينار كما كان في السابق, بل اننا نعيش في زمن التضخم الذاتي و الانتفاخ المادي و تكاليف أي زواج محترم تتراوح ما بين العشرة الى عشرين ألفا – ممكن ان يصل المبلغ الى مئة ألف عند العوايل السوبر ديلوكس-.

بعد محاولات مزدوجة من طرف أم سعد و ابنها سعد وافق بو سعد على التكفل بالمصاريف و كان ذلك على حساب احتياطي الأجيال القادمة, و من هنا بدأت المفاوضات المكوكية.

أقترحت أم سعد أن يكون المهر عشرة آلاف حتى لا يقال أنها أقل مستوى من أم شاكر التي دفعت ثمانية آلاف مهرا لزوجة ابنها, فاستكثرها سعد و اقترح ثمانية آلاف. فخسف بو سعد بالمهر و خصمه الى خمسة آلاف.

هنا عبّرت ام سعد عن انها رأت شبكة رائعة بخمسة عشر ألفا من عند الأربش, و لكن سعد أستحى من أبيه و قال أن هناك شبكة أفضل بأحد عشر ألفا من عند الفارس. و في محل المجوهرات انتقى بو سعد شبكة بثمانية آلاف.

بالطبع لم تتحقق طموحات الجميع, و لكنهم استسلموا الى الأمر الواقع في نهاية اليوم.

من بعد ذلك جاء موعد تحديد مصاريف الزفاف و ترتيباته, و اتفق جميع النسوة على الاستعانة بالسمحان* كونه الأشهر و الأكشخ , و ليس بالضرورة الأفضل**.

و عند السمحان , يتحول الخشب الى ذهب, و تتحول عشرات الورود الى آلاف النقود

استطاعت أم سعد التحايل على سعد و ابيه و اقناعهم بأن ترتيبات العرس شأن خاص بالنساء , و قد وعدت بو سعد بانها ستلتزم بالحدود الائتمانية المسموح بها. استقبل السمحان نساء الأسرة الكريمة, و من حسن حظه قد ساهم عدم وجود الرجال بتسهيل مهمته الشاقة في اقناعهم بأفكاره و تكاليفها الباهظة.

ما ان دخلت أم سعد الى المنزل حتى بادرها بو سعد و ابنه بسؤال محدد " كم؟؟ " فخرجت اليهم الاجابة متثاقلة " خمستعش ألف دينار بس"

فردوا بصوت واحد " بسسس؟؟؟ "

يتبع....
___________________________________________________
*أكن كل التقدير للأخ السمحان و استخدام اسمه هنا لضرب المثل و ليس للتجريح
**كلفتني كتابة هذه الجملة هوشة مع أم العيال كونها أحد أشد المعجبين بروائع
السمحان

19 comments:

امرؤ القيس said...

يا أخي
لاتضيق خلقي .. كنت ناوي أتزوج وهونت
فحاليا أمر بالمراحل الاولى اللي ذكرتها في مقالك السابق .. وهي مرحلة الحنه .. والله يعيني على تجاوزها

LaiaLy_q8 said...

LoooooooooooooooooL
العوايل السوبر ديلوكس
LoooooooooooooooooL
7ilwaaaaaaaaaaaaaaaa

Anonymous said...

whats sam7an?

Anonymous said...

whats sam7an?

طائر بلا وطن said...

صباح الخير
........

مع انه المفروض انا الحين قاعد اجهز الجنطة استعدادا للسفر بس كلامك قلب عندي المواجع و اجبرني على التعليق .. الله يعينك علي و تحملني لأني بعد بالمراحل الأولى من الجزء الأول

يبتها على الجرح .. يعني انا شاب متوظف صارلي سنة و خلنا نقول معاشي يتراح ما بين الـ 700 إلى الــ 800 دينار و ابوي الله يرحمه رجل بسيط اللي كان عنده كان يصرفه على اعياله و لا مخلي عليهم قاصر

تخيل لو بتزوج الحين .. من وين بييب حتى نص اللي كتبته ناهيك طبعا عن الايجار و الاثاث و الهدايا و الطلعات و هذا غير شهر العسل

الكل يبي يكشخ و يتفخفخ على صماخ سعد و ربع سعد .. الأم و الأخت و الزوجة و أهل الزوجة

و المشكلة اخوي طالعين بشغله .. القروض الكل يسويلك فيها امام زمانه و يقولك حراااااام.. و ليكن حرام .. لكن المصيبة اذا ييت بتتزوج بنته عطاك من الحامي و جواك بمبلغ محترم .. و هو يدري انه انا مالي حل إلا القرض بس يتغيشم و يصير القرض بقدرة قادرة حلال زلال

ادري بييني واحد او وحدة و يقولي ترى مو الكل و أنا بعد بقوله اكيد مو الكل بس استريح و لا نقص على بعض

مابي شي بلاش .. و بعطي كل ما اقدر و تستاهل بنت الناس بس بعقل .. الزواج مو يوم نشبب فيه الليتات و نغني و نرقص .. الزوج يبدا من عقب هاليوم و لا المصيبة لو عقب كل هذا ما صار فيه وافق او ان الزوج عقب ما حكوه حك تيي الحرم المصون و تقول : زوجي ما اشترالي السيارة الفلانية او ما سفرني هالسنة و ازعلت و اقعدت في بيت اهلها

او يبت منها اعيال و عطتك عكسية و اطلبت الطلاق..فوق قروضك و المستنقعات اخذ نفقة و ملطشة و تجرجر بالمحاكم

كلامك له شجون

اعذرني و سلام يا الحبيب

طائر بلا وطن said...

^
^
^
بخصوص ما ذكرته .. لا تعتقد اني متحامل

اضافة الى خبرتي الشخصية و علاقتي ببعض من مر بهالتجراب

لي صديق بقصر العدل قاعد يشوف العجب

واحد من اخواني يشتغل بإحدى الشركات المالية و بعد قاعد يشوف العجب

الناس صارت مادية بصورة مو طبيعية

kila ma6goog said...

السلام عليكم و الشكر الجزيل لكم

امرؤ
كتبت هذه القصة الواقعية للتحذير من مغبة الدخول الى المراحل المتقدمة بالزواج و ما خفي أعظم,على فكرة السبب الرئيسي لكتابتي هذه القصة هو استهجاني للتكاليف الباهظة للزواج و سأبين ذلك بالتفصيل انشالله في المقالة الثالثة

ليالي
صدقيني سامع بعروس ينقط عليها دبل هالمبلغ و بعد ستة أشهر يتطلقون!

أنونمس
أخوي السمحان هو شخص تستعين به لمساعدتك على تصميم قاعة العرس من الألف الى الياء,مثلي و مثلك بيقولون ما يبيلها تعب السالفة. بس عند الحريم يسحنون قلبك الا تبي الصالة شكلها و لونها غير حق العرس
يعني يصمملك الكوشة و الورد و يغطي الطوفة و يلبس الجرسونات و اييبلك التصوير و الكاكاو و الدي جاي و طبعا كل ذلك مقابل مبلغ يهد الحيل

طائر مسافر بجنطة! ترد بالسلامة انشالله
انشالله بالمقالة الياية بوريكم المصاريف شكثر و من خلال تجربة شخصية, و مثل ما قلت هذا عند البعض و ليس الكل فهناك من يعرس و يروح شهر العسل البحرين بخمسة آلاف. و هناك من يضطر للذهاب لأوربا و يدفع دم قلبه

Temetwir said...

salam
while it's true, lazem en3arf enna ay "bait" yefakir chethy mo kafo imnaasab

el wa7ed shyabi gair el setir l ahala?
ely yabon etezawejoon (guy/grl) shyabon gair el estegrar wel thurreya el sal7ah?

il sara7a hal shay hatha yesaa3id waaayed ena yesahel 3alaik mas'alat knowing who it is ur marrying, or, marrying into

متفرغ said...

عدل كلامك يا كله مطقوق هذا و انا طالب تعقدت من الحين من اللي اشوفه من تفلسف و طلبات ما لها معنى و لا داعي حتى على شي بسيط مثل الهدايا اللي يوزعونها بالعرس (اذكر مرة في عرس وزعو على المدعووين هدايا من ماركة معروفة مصنعة خصيصا حق العرس) و اللي يبط الجبد اكثر كروت العرس اللي يشوفهم يقول مب كروت حق دخول عرس كروت حق دخول مبنى البنتاغون شهر علشان يختارون التصميم و شهر ثاني علشان المدعوون و شهر ثالث اذا مب اكثر حق الطباعة - هاذي طبعا اذا كان الطرفين متفاهمين لكن اذا في اختلاف مب بعيدة ان الزواج ينلغي- و هذا طبعا غير الطلبات الثانية اللي تهد الحيل مثل المهر و الشبكة و تجهيز قاعة العرس و شهر العسل ..... و مسامحة على الاطالة

Anonymous said...

ويقولون ليش بناتنا يطيحون بجبودنا

جكر ونفسيات زفت وطلبات تعجيزيه

تنطق عند اهلها اصرف

kila ma6goog said...

thank u bros and yes , i totally agree with u

we need to do something about it, marrige very expensive and it shouldnt be this way. lets go back to basics

~ se3loah ~ said...

ليش ليش؟؟

ليش كل هالعقد من الزواج
الزواج مصاريف ما قلنا شي

بس اعتقد كل شخص على قده ..
يعني انت مو مجبور تعيش زوجتك بمستوى اعلى من مستواك
واذا هي وافقت عليك من البدايه هذا دليل انها راضيه تعيش بهالوضع

عاد مشكلة الرجال واهله اذا راحوا يخطبون تفشخروا وكذبوا وتكشخوا وحطوا انفسهم .. عيال نعمه وهم بسيطين


.. هالمره شاكر غطى على فيروز وربعه
:P

Emikweesta said...

Wala ya3jebni bo Sa3ad and the way he cut the prices down :)

And lel asaf ezawaj hal ayam sar wayed madi akthar men elazem.

Marriage in q8 these days reminds of Dubai as a growing city. Everything in dubai these days has to be the biggestand largest for example hotel, mall, building, etc... in the world.
Weddings in q8 have the same thahra and concept, women compete on the design of every small aspect that deals with the wedding itself from the invitaion cards to the give away gifts to make people impressed and talk about how extravagances it was... WHY?? make it simple and enjoy the wedding instead of worrying about if your wedding is better or "akshakh" than om fahad's or om ali's wedding...

Again I would recommend every man who's son or daughter is getting married to be like Abo Sa3ad when it comes to spending :)

kolooloosh!!!

Anonymous said...

من جذي شبابنا قامو ياخذون السورية والمصرية والفلبينية والخ

ونسبة العنوسة زايدة بشكل مو طبيعي بالكويت

لكن بنفس الوقت نسبة الطلاق تتكاثر

انا اعتقد انه شباب الكويت مو كفو زواج ومو قد مسؤولية

والبنات شايفين هالشي ولايعه جبودهم من هالشباب ويقولون شللي حادنا نرتبط بهالاشكال؟

الحين بناتنا موظفات ومستقلات ماديا ومو بحاجة لزوج

الزواج نص الدين-الحاجة الجنسية والرغبه في الاولاد صار كلام محد يفكر فيه

الناس تلهث ورا مستقبلها الوظيفي وبس

ويمكن! يمكن يبلش التفكير بالنص الثاني على ابواب الاربعينات

BitterSweet said...

The problem causing this kind of mathaher, is that we have lost the true essence of marriage. The marriage is sutr for both the bride and the groom, establishing a family with the duriyya issali7a and connecting two families bil khair. Anything on top of that is extra.

Now a days, it seems like that the families in issue don't look beyond the wedding night: sala 5-stars, shabka for an astronmous price, keeka 15-tabiq, shahr il 3asal bi-akher iddinya etc etc etc. Resulting in high loans illi tiksr ithahr, unnecessary tensions between the both families and not to forget scaring off other grooms to e to undertake this major step. I agree with you Killa Ma6goog to get back to the basis.

kila ma6goog said...

السلام على أهل السلام
السعلوة
مشكلتنا بالدنيا كلمة كل واحد يعيش على مستواه, و الي شايفه انه لا الغني عارف شنو مستواه و لا الفقير لاقي مستواه. انشالله بالمقالة الثالثة عبدالصمد يصك عليهم بوث

امكويستا
كلامك صحيح و المشكلة انه رياييلنا قلبهم رجيج و بسرعة مرته و عياله يكسرون خاطره

أنون
انت قاسي عالشباب,بس كلامك صحيح بالنسبة للتغير بالتفكير و الله كريم

حلو مرر
يايك بالمقالة الثالثة باكر انشالله و عطنا رايك

كل عام ونتوا بخير

Zaydoun said...

بانتظار الحلقة الثالثة على أحر من الجمر

Anonymous said...

والله يا اخوي كلامك كله عدل خاصه
سالفة السمحان هذي
بزواج اختي العام كنا ناويين نسوي عرس بسيط الى اخر الحدود
وبما ان المعرس ولد عمتي المسكين:)
صار العرس في قاعة الراية و ودي جي الشامي والكوشة من السمحان
والله كان بذخ الى اخر الحدود
تخيل السمحان ولحسن الحظ كان يعرف ولد عمتي مسكين السمحان والله كسر خاطري ما طاح عند عمتي اللي هوايتها المكاسر بكل شي
ونزلت سعر الكوشة من 2000 د.ك وشي الى
850 د.ك
والله بقى يقطع شعره الريال :)
وكلف العرس بعد معارف وتنزيل باسعار كل شي وصلت تكاليف العرس الى اكثر من 10000 د.ك

والله الكوشات عند السمحان توصل على كلامه الى 80000 الف د.ك
ولا بعد تهقون ياخذونها اهل العروس لا يرد ياخذها اهو والله حراااااااام

Anonymous said...

يا اخي انا قبل فترة كان عرس اختي و قبلها الملجة..و كل ما كلمت الاهل بالتلفون (من امريكا, ادرس هناك) ما عندهم سالفة الا هالعرس..و الوالدة الله يهداها كله مرة تحاتي مل لقت كاكاو هالماركة حق الملجة, ولا ما لقوا الكوشة اللي يبونها حق العرس, او قاعدين يحوسون طول اليوم بهالقايلة علشان العرس..وبالاخير عرس ليلة وحدة و طقطقة و ما استفاد صاحب العرس الا انه قص ظهره بالتكاليف و رقصله شوي من المعازيم....الله يعين الجميع, على فكرة..انا عرسي قريب, و ايضا الله يعيني على اهلي اللي بيحنون علي على هالعرس و شلون لازم يكون عرس ملكي او ما اتزوج احسنلي!