Monday, December 19, 2005

عندما تفقد الوطن احترامها للوطن


102 مليون دولار من المتهمين الأربعة.. ويتم تحصيل فوائدها الآن
وزير العدل: استوفينا جميع أموال الناقلات
اعلن وزير العدل ووزير الدولة لشؤون البلدية احمد باقر العبدالله امس انه تم تحصيل جميع اموال شركة ناقلات النفط المغتصبة حيث تمت تغطية هذه الاموال بالكامل بمبلغ 102 مليون دولار، بل وتم البدء في تحصيل الفوائد المستحقة على الاموال المغتصبة.يذكر ان تلك الاموال قد تم استيفاؤها من كل من حسن قبازرد وعبدالفتاح البدر وتيم ستيفورد
ونعيم محسن
.وبسؤاله عن قضية الناقلات ومجموع الاموال التي تم تحصيلها قال باقر لقد تم تحصيل ما مجموعه حتى الآن 102 مليون دولار وهذا يعني ان كل المبالغ التي سرقت تمت تغطيتها بل و«دخلنا في الفوائد المستحقة حيث نقوم بتحصيلها في الوقت الحالي».

عندما تفقد الجريدة احترامها لقرائها
عندما تتغلب العلاقات الشخصية على المصداقية
عندما يلبس الفهلوي ثوب المواطن الصالح
عندما يتصرف كبار القوم كأسياد المافيا
عندما يكون القلم بيد من يهين نفسه به
عندما يجتمع المرتزقة في مكان واحد
عندها فقط, تفقد الوطن احترامها للوطن

أتردد مئة مرّة قبل الكتابة عن أي شخص خوفا من أن أظلم أحدا, أو أن أجرح آخرا
و أتردد ألف مرّة ان كان هذا الشخص شيخ أو أحد أصحاب السعادة و المعالي
ربما يكون ترددي نابع من خوف لا مبرر له
أو احترام غير مستحق
كل هذا لا يعنيني, فالتردد لم يهزم قلمي هذه المرّة

اعتادت جريدة الوطن على انتهاج مبدأ تطنيش الأخبار المتعلقة بقضية الناقلات طوال الخمسة عشر سنة الماضية, و أنا لا ألومهم فالقضية مرتبطة بالمعزب العود الشيخ علي الخليفة كونه كان وزيرا للنفط و المتهم الخامس في هذه القضية الوطنية الحساسة. ادانة أو براءة الشيخ علي لا تعنيني هنا, ما يهمني هنا هو كيفية نقل الخبر و تجاهلهم ذكر أقل التفاصيل المتعلقة في القضية. و ما يزيد الطين بلة هو ذكر الوطن الفرسان الأربعة بالأسماء و تجاهل المتهم الخامس و كأنه لم يكن. كنت سأتفهم دفاع الجريدة عن مالكها و استماتتها لترقيع اسباب التحاق اسمه باسم من اغتصب أموال الكويت و لكن هذا لم يحدث
فقد تمسكت الجريدة بمنهج استعباط القراء و كأنهم لم يسمعوا من قبل بهذه القضية الخماسية, و هذا الموقف الركيك هو ما يزيد الأمر شبهة و يعلق الكثير من علامات الاستفهام على صلة المعزب بالقضية الوطنية

لا أعلم ان كان هذا الخبر بمثابة صك البراءة و الغفران الحكومي للشيخ علي نتيجة للتحالف المبارك بين جريدة الوطن و حكومة الوطن, أو أن القضية لم تنته و هناك جولات قادمة سنراها في المستقبل

حقيقة لا أعلم , كل ما أعلمه هو أن جريدة الوطن قد فقدت احترامها للوطن بجدارة
__________________________________________________________
و قد جاء الرد سريعا في القبس اليوم
أكد محامي شركة ناقلات النفط ناصر الشعلان ان الشركة لم تسترد بعد اموالها كاملة، وان لديها قضايا لم يحسمها القضاء الكويتي بعد، كالدعوى المرفوعة بمطالبة الموظفين السابقين في الشركة بمبلغ 25 مليون دولار، وقد حدد لها جلسة في 26 من الشهر الجاري امام ادارة الخبراء
__________________________________________________________
و أيضا في سلة الطليعة كتب

جريدة "أبو الناقلات" ما صدقت الخبر الذي أعلنه وزير العدل فنشرته على الأولى فرحة بما قد يستنتجه غير المتابعين من احتمال "فكة" صاحبهم من ورطته، لذلك لم يدققوا كثيرا في الخبر الذي ينص على أربعة متهمين فقط، ونسوا كذلك أو ربما تناسوا أن المتهم الخامس لا يزال أمره معروضا على اللجنة الخاصة التي لا تزال تنتظر مزيدا من المعلومات من الخارج لتتخذ قرارها النهائي، بينما صاحبهم لا يزال مرّبطا ويمكن حتى
"الصفقات" لن تنفعه·

18 comments:

BitterSweet said...

I absolutely salute you for your courage K.M (I hope it's ok to call u so) in discussing this issue. The Media (not only in our countries, but in every single part of the world) tend to avoid conflicts with key personalities (government officials and other well connected figures) to protect their own position, which per definition undermines their position as objective news source in my opinion. I think it's a global phenomena unfortunately. I'm very glad you brought this point in attention.

Diver said...

موضوغ مهم و طرح جميل ولكن لدي راي ربما لا يعجب الكثير ولكن الله المستعان
الرأي هو أن كل الصحف لا تحترم الوطن هي تحترم المصلحة و ذلك قد يكون طبيعي لان الصحف مملوكة لأشخاص أو عوائل(الهم لا حسد) و لكن تأكيدا لطرحي فإن أحد الصحف التي هاجمت و تهاجم و ستهاجم سراق المال العام لا تدافع عن هذا المال في حالة إستفادة أحد الملاك هذه هي صحافتنا برأي المتواضع

Temetwir said...

bittersweet and diver,
what you are saying is very rational, yes.

and expected too, yes.. more like a cover on a scandal; and that is to be expected, yes.

however, this is totally different in the sense that it is just plain "istekhfaaf b 3egool il naas"

of course, if 3ali el khaleefa was not KNOWN to be in on it, then the newspaper would be "smart" in covering it up and acting blind

however, when it is the case that for OVER THAN A DECADE STRAIGHT it has been obvious .. and they come now and act oblivious to that fact: here is where, i think, kila ma6goog is saying the newspaper has lost allll its respect to the nation

personally, i see a HUGE difference, especially when the other names were listed, and not 3ali el khaleefa's

but diver, you are nevertheless very logical in what you're saying and i agree.. and i really dont see anyone disagreeing with u

yet, again, hal salfa hathy wayed feha estekhfaaf bel 3egool ..

kila ma6goog ta7acha obooy, waraak thahar ;)

امرؤ القيس said...

الفضل يعود لقانون المطبوعات المتخلف
اللي خلى ولد علي الخليفة يستهبل علينا
لو كان في قانون مطبوعات محترم
لاصبح هناك تنافس بين الصحف
ولن تبقى الا الصحف المحترمة اللي تحترم قرائها
أما الصحف الصفراء فتذهب الى مزبلة التاريخ حتى يخب عليها اتصير سفره على موائدنا
شنو يضر ولد علي الخليفة ان يكذب ويزور الحقائق .. مدام جريدتهم محقق ايرادتها مع أو بدون مصداقية
أنا ما الوم ولد علي الخليفة
ترا صعبة يا جماعة الواحد يقول ان أبوي حرامي
بس أقل ما فيها لاتحط أسامي الحرامية اللي ابوك واحد منهم وما تحط اسم ابوك علشان لا تقع في الحرج

Q said...

Kilama6goog....

jareeda taafha o lil asaf min taghayarat il idaara o iljareeda fee in7i6aa6 akthar o akthar o bidoon ay mu7awalaat targee3!

shkithir tha7akt lamma garait il manshait gabil chem yoom -

"الفهد" الذي "أعاد أمجاد زكي يماني وعلي الخليفة في الأوبيك"

aaakh yaa wa6an!

lilasaf aaakher shahar kaan 7amla khayaaaliyya lil ta6beel o da3aaya 7ag a7mad al fahad!

بومريوم said...

الجرايد و أن أختلفت توجهاتها..كلها نفس الشى
الكل يلمع جماعتة
شتفرق الوطن عن القبس عن الراى العام؟
القبس مملزكه لعوائل و الوطن لعلى الخليفه
ليش أخبار الصقر بالمجلس تاخذ أهميه بالقبس؟
و تلميع و النفخ ببعض الشركات

المدونات هى الحل

kila ma6goog said...

ليس من عادتي كثرة الكلام في التعليق و لكن اعذروني هذه المرة

مر و حلو
حبيبي نادني زي ما بدك, بالنسبة للوطن فكل قراءها يعرفون جرأة الجريدة الشديد في مهاجمة أي كان من الشيوخ و الوزراء و أعضاء مجلس الامة و رؤساء الدول المجاورة.فقد هاجموا السعدون و القلاف و الطويل و أحمد اليوسف و بشار الأسد و القذافي و و و و
الغواص
أتفق معاك مئة في المئة فالقبس لا تتكلم عن قضايا الصقر و الراي العام لا تتكلم عن مشاكل بودي و المساعيد و هلم جرا. لكن الوطن مصخوها من نواحي كثيرة سأذكرها انشالله

تمتور
ظهرك سالم حبي:)

امرء القيس
من ناحية الاستاذ الكبير خليفة فحدث ولا حرج, الأخ ناوي يستنسخ قناة الجزيرة
الحلو كيو و جميع من سبق
بالنسبة للوطن فقد لاحظت تغيير كبير فيها منذ استلام الاستاذ خليفة العلي. فقد سخّر هذا العبقري اسلحته الفتاكة في نشر العنصرية و قلة الأدب و تدمير العلاقات الدولية بشكل يصعب السكوت عنه.
أول سلاح هو الكاتب الكبير فؤاد الهاشم المتخصص في انتقاد حكومات الدول المجاورة بشكل وقح, فقد افتعل مشكلة مع أخ الرئيس القذافي, و مع السفير السوري مع ايران و مع قطر بين الفينة و الاخرى و الخير ياي بالطريج
السلاح الثاني هو الكاتب الكبير نبيل الفضل , دكتوراه في السوقية و الاسلوب الشوارعي و هذا الكلام واضح من مقالاته ضد محمد المسند و السعدون و كثيرون لا استطيع تذكرهم
أما السلاح الثالث فهو الفنان الفنتكي محمد ثلاب الذي تخصص في الهجوم على كل أعداء علي الخليفة و المتخصص في الكاركتيرات العنصرية ضد الهنود و المصريين و العراقيين و أهل دبي و الشخصيات مثل القلاف و الطويل و البراك و السعدون و العنجري و و و و

و طبعا المايسترو هو بو علي الشيخ خليفة الذي كما قلت نسخ منهج الجزيرة فهو يريد الناس أن تقتنع بأن الكل وصخ و الكل حرامية حتى ينسي الناس قضية الناقلات

و للأمانة فقد لعبها صح بتحالفه مع أحمد الفهد و شلته فقد رجعت الوطن الى أوجها كجريدة حكومية كالسابق, و لكن بصورة أبشع و أقذر بكثير

و الشكر للجميع و كما لاحظتم فقد حاولت الاتزام بالموضوعية و عدم الشتم للشتم و الانتقاد للانتقاد

يوسف said...

كلام جميل و رائع ... الله يعطيك العافية .. أتفق معاك 100% ولكن وين الي يسمعون !!

واحد من الناس said...

أتفق معاك .. الكل صار يلعب على المواطن للأســـف .. الله يعين

BLaSha said...

umBeeeeH @@

kila ma6goog said...

مشكورين اخواني, لقد نفى محامي الناقلات ان تكون الشركة حصلت على كل أموالها المغتصبة و هذا الي نعرفا ان المبالغ تدخل في خانة المليارات و ليس 102 مليون دولار!!!

الشكر للمرة الثانية

Zaydoun said...

بطلت أقرأ الوطن لأنها ترفع ضغطي

Brava Valentia said...

انا اتفق مع بومريوم
كل جرايدنا عملات لوجه واحد... ليش مافي جرايد جديده ؟ ليش كل ماتطلع وحده قمتوها ؟ ليش كل الصحف نفس العناوين و نفس الاخبار ؟ لي هالدرجه مستهزئين فينا؟


tra i've tagged you.

johnwoolkerjwo said...

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

kila ma6goog / المحترم

هل تتصور من عقيده دينيه نبذية الباطن ومسالمه متحابه من الخارج أن تعترف بلصوصيتها ؟ .. فهاهو وزير العدل الديني ذو العقيده التي لا تهاب قد حرّف الماضي بعدم ذكر اللص الخامس ليس للنسب وإنما للحسبه المستقبليه وذلك بالتودد لمن هو دون اللصوصيه ، فهناك الرأس المدبر الذي يسبح ويمرح بأموال الوطن وهو أقوى نفوذا من علي الخليفه وغيره من لصوص الوطن

كنت أعتقد في الماضي أن اللصوص هم أبناء الشوارع الذين لم يأخذو التعليم الكافي وعدم تربيتهم على الأخلاق التي تعلموها أهل الأتيكيت ولكن مع مرور الزمن قد علمت وللأسف هناك لصوص الأكابر التي من المفروض أن لا تموت ضمائرهم وهم بيدهم الأمر والنهي للبلد

مع ملاحظة ألا نعمم كتّاب جريدة الوطن الكويتيه بحب الظهور والتلميع الإعلامي والسياسي ، فهناك خيره من الكتاّب ( بالنسبه لي ) وهناك أيضا ما هم دون الكتّاب الحقيقيين

حماكم الله ورعاكم
أمان يا كويت

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

kila ma6goog said...

كل ما أحاول أوقف الردود الطويلة تجبرني الكومنتس على الخوض أكثر في أعماق هذا الموضوع, فسمحوا لي على الاطالة و انشالله ما تملون من الهذرة

الأخ الكبير زيدون: لي الكثير من الأهل و الأصدقاء المتبنين لنفس وجهة نظرك بمقاطعة جريدة الوطن, صراحة أنا لا أتفق معكم فعندما تكون عندي جريدة من هذا النوع أقرأها بحذر لأدرس تحركات و تخطيط الجريدة . فالوطن و بكل صراحة جريدة ذكية جدا في تطبيق أجندتها و أعتقد أن كثير من أبناء الشعب البسطاء يعتبرون الوطن أفضل جريدة بالكويت و بحسن نية.
أنظر كيف تبنوا حملة مكافحة التدخين, ثم تكريمهم للرياضيين , ثم تكريمهم للمبدعين في المجال الفني و الثقافي في حفلة نانسي عجرم. أيضا برنامجهم الناجح عينك عالوطن و هلم جرا. هي الجريدة الشعبية الأولى في الكويت حسب اعتقادي

بومريوم و من مشى على دربه"مذر كورج:
كلامكم صحيح و لكن كما قلت الوطن نهجها يظر الوطن الكبير الكويت و يدمر علاقاتها مع بعض دول الجوار و نحن مو ناقصين. ربما لن نكسب سوريا و ليبيا و ايران و قطر و دبي كأصدقاء, لكننا أيضا لا نريد كسبهم كأعداء بسبة جريدة !

مسك الختام أخي الكبير أمان يا كويت:
أولا أشكرك على المشاركة المسهبة و رأيكم مقدر انشالله.
ربما لاحظ الجميع أنني حاولت في هذه المقالة ان التزم بالموضوعية و الحياد و عدم توجيه أصابع الادانة المباشرة للشيخ علي الخليف,و ذلك ليس حبا فيه و لا خوفا منه و لكنني حاولت أن لا أفرض رأيي على الغير. أنا هنا احلل و للقراء الاختيار
أما ان سألتني عن رأيي الشخصي في القضية فأنا أعتقد بأن يد الشيخ علي مدانة ألف بالمئة في قضية الناقلات و أسباب هذا الاعتقاد كما يلي:

أولا الشيخ علي الخليفة انسان ذكي جدا و حذر جدا فليس من المعقول أن تتم سرقة كل هذه المليارات و هو لا يعلم أو أن يقول أنني وقعت على الأوراق بدون قرائتها

ثانيا علي الخليفة أفضل من يستخدم أسلحته المباحة لتحقيق أهدافه, و مع ذلك فانه لم يجعل الوطن تدافع عنه بشكل من الأشكال طوال المدة السابقة. فالوطن لم تقابله و تنشر وجهة نظره في تهمة الناقلات و لم تدافع عنه. بل كانت دائما تنتهج اسلوب الهجوم المعاكس على كل من يجيب طاري قضية الناقلات كالنائب عدنان عبد الصمد و وائل الصقر أيام ما كان أخوه محمد رئيس
تحرير القبس و السعدون

ثالثا كما تعلمون فالقضية اغلقت بناءن على خطأ اجرائي بعدم كتابة التاريخ على ورقة الحكم

رابعا محاولة محامي علي الخليفة رد التهمة بالتقادم, أي أن القضية تسقط اتوماتيكيا بعد مرور خمستعش سنه عليها

خامسا الاسلوب لاحقير الذي تنتهجه الوطن في شن حروبها على الأعداء نابع من مبدأ أن أفضل وسيلة للدفاع هي الهجوم

كل هذه الأسباب تجعلني أعتقد بأن علي الخليفة مدان في قضية الناقلات و هذا التحليل ينبع من التحليل العقلي و ليس العاطفي و لكم الحكم

أما عن بقية كلامك أخي العزيز فأنا أوافقك فيه فالكويت اهينت أكثر من مرة و من ناس عيال بطنها كما يقال

و الله كريم و انشالله كل شخص يأخذ جزائه على ما اقترفته يداه و الله ما يطق بعصا كما يقال

Sowhat said...

Al Watan Lost it respect long time ago.. fuadal hashim , sultan al sultan , and those silly cartoons plus gatheia al nagelat ..

kila ma6goog said...

مثال بسيط على وقاحة فؤاد الهاشم هو مقاله ليوم الجمعة فهو يقول عن الكاتبة سعدية مفرح الآتي,

وكأن «البدونة» سعدية حصلت على جائزة نوبل في الاداب،

وقررت الآن ان جائزة «سعدية البدون»

ومنظمة بلا اسم لتعطي جائزة الى كاتبة بلا جنسية

يعني يتطنز عليها لأنها من فئة البدون, و يزعلون بعدين اذا 10000 واحد بدون راحوا كسروا الجريدة فوق راسه!

----------------------------------
أيضا كتبت الطليعة عن نفس موضوع المقال مستنكرة كلام باقر

meWHO! said...

Sadly its very true..I dont think anyone every beleived what ever alwatan writes..and recently after the change of the management it became even worse..
وينطبق عليهم المثل الي يقول:
ان لم تستح فافعل ما شئت