Sunday, October 29, 2006

الكويت 2006-2007 , تحليل مرحلة عنق الزجاجة-2

أعتقد أن عملية انتقال السلطة أو الحكم من شخص الى شخص آخر دائما ما تكون عملية مثيرة للمتابعة و تستحق الوقت و الجهد الكافي في التحليل و التفكير

و مما يزيد الاثارة في هذه العمليات – انتقال السلطة - هو عندما تسقط الأمور في خانة عدم الحسم و وجود الخيارات الشبه مفتوحة لهذه العملية كما كان الوضع في الكويت عام 2006

فالخيارات كانت مفتوحة نظريا رغم أنها كانت محسومة واقعيا لصالح فريق الأمير الحالي الشيخ صباح الأحمد -حفظه الله - و ذلك لتأكد جميع الأطراف الرسمية و الشعبية من عدم قدرة الشيخ سعد العبدالله – حفظه الله – من القيام بمهام الامارة و واجبات الحكم

و السؤال الذي يفرض نفسه هنا , ماذا لو تكرر الخلاف مستقبلا بين طرفين متساويين بالقوة؟ و ماذا لو كان الخلاف بين ثلاثة أطراف أو اربعة متساوين بالقوة؟ ماذا لو لم يتنازل أي طرف عن طموحه في الحكم؟ كيف سيتصرف مجلس الأمة؟ و ما هو عقاب الأطراف التي وقفت مع الفريق – أو الفرق – الخاسرة؟ و ما هو ثواب أو غنيمة حلفاء الفريق المنتصر؟ هل حدوث هذه العملية مع كل انتقال للسلطة عامل مساعد على استقرار و تطور الكويت؟ أم انه عامل سلبي يجعل الكويت تدور في دولاب لعبة الكراسي سابحة بعيدا عن ركب التطور و التقدم المستمر في دول الجوار

لا أخفي عليكم أن مجرد تخيل أو التفكير في هذه الصورة يجعلني أصاب بحالة رعب شديدة, فمشاعر الريبة و القلق التي صاحبت عملية انتقال الحكم لا تزال حية في ذاكرتي , مبايعة و تقبيل أيادي و بلوتوث و تصريحات و حروب نفسية و اشاعات استهلكت البلد و الناس لمدة اسبوعين فعليا , و سنوات نفسيا

و الآن لنتحدث عن معطيات الوضع الحالي و انعكاساتها

يحكم الكويت اليوم الشيخ صباح الأحمد الصباح - أطال الله في عمره – و هو سياسي محنك صاحب خبرة كبيرة في عالم السياسة المحلية و الدولية المتغير باستمرار, و الذي يحتاج الى تأقلم سريع باستمرار أيضا

و يتولى الشيخ نواف الأحمد الصباح – أطال الله في عمره – منصب ولاية العهد و هو رجل يتميز بالهدوء و المحبة من قبل الجميع

و هنا سأضطر لاثارة نقطتين مهمتين

النقطة الأولى هي أن عمر الرجلين يدور في فلك السبعينات مما يزيد احتمال تقهقر الحالة الصحية كالاصابة بأمراض الشيخوخة أو الوفاة لا سمح الله, و هذا سيرجعنا الى نقطة البداية أواخر فترة حكم الشيخ جابر الأحمد و الشيخ سعد العبدالله عندما كانا يصارعان أمراض الشيخوخة الى أن وقعت الفاس بالراس و دخلت الكويت في دوامة صراع الحكم سيء الذكر

النقطة الثانية هي عدم وجود رؤية أو اتجاه واضح للمرشحين أو المرشح لخلافة الشيخ نواف الأحمد رغم وجود كم كبير من التنبؤات و الاشاعات المتفرقة بين الحين و الآخر

من خلال تحليلي الشخصي لأحداث 2006 فانني أعتقد أن منصب الامارة لم يعد سهل المنال كما كان في السابق, فالمنصب يحتاج الى عمل جاد و استعداد مبكر للوصول اليه

أول هذه الاستعدادات هو تكوين علاقة وثيقة بين المرشح و جميع فئات الشعب بالاضافة الى عدم وجود شبهات كبيرة حول وضع المرشح المالي و عدم وجود قضايا مالية كبيرة تشوه ملفه السياسي, أهمية الشعب و ممثليه لعبت دور أساسي في تنصيب الأمير و من غير المستبعد أن تزداد أهمية هذا الدور في الانتقالات المستقبلية

ثانيا يجب على المرشح أن يتمتع بعلاقة قوية مع أكبر عدد ممكن من الأطراف المؤثرة في الأسرة الحاكمة , فاتفاق كبار الأسرة على المرشح له تأثير كبير في رأي الشعب, فهناك علاقة تأثير متبادلة بين الشعب و الأسرة

شخصيا, أعتقد أن المنافسة على منصب الامارة ستكون محصورة بين أبناء الشيخ أحمد الجابر – رحمه الله – و عدد محدود جدا من فرع السالم

و من المتوقع أن يكون توجه السلطة نحو تنصيب الشيخ مشعل الأحمد و من ثم الشيخ ناصر صباح الأحمد للقيام بالمهمة , أو أن يتم تجاوز الشيخ مشعل الأحمد و تنصيب الشيخ ناصر صباح الأحمد مباشرة لخلافة الشيخ نواف الأحمد

في الحالة الأولى فالأمر بسيط كون الشيخ مشعل من جيل الكبار و لن يتجرأ الشباب على منافسته, لكن في الحالة الثانية فمن غير المستبعد أن يكون للشيخ ناصر منافس أو أكثر ( أبناء الشهيد فهد الأحمد , أبناء الشيخ صباح السالم , ابناء الشيخ سالم العلي , ابناء الشيخ جابر الأحمد) على هذا المنصب

و من هنا فان مؤسسة الحكم اليوم مطالبة أولا بالاستقرار في اختيار الشخص المناسب لخلافة الشيخ نواف الأحمد – بعد عمر طويل انشاءالله – و ثانيا هي مطالبة بعمل الترتيبات المناسبة لتكون عملية الانتقال سلسة و تلقائية بلا تنافس أو زوابع تعصف بالبلد و تزرع القلاقل بين أهله

فعلى سبيل المثال لو تم اختيار الشيخ ناصر صباح الأحمد لخلافة الشيخ نواف الأحمد فان هذا الاختيار يعتبر منطقي جدا في ظل الأسماء المتداولة على الساحة اليوم, و يجب على مؤسسة الحكم اتخاذ كافة التدابير الاحترازية لمنع تكرار حدوث أي صراع أو تنافس ممكن أن يتسبب في خلق فتنة و بلبلة الكويت في غنى عنها, و المؤسف هنا أن بعض هذه التدابير ممكن أن تكون مؤلمة و مرّة قليلا الا أنها ضرورية للمحافظة على استقرار البلد في الوقت الحرج

و أنا هنا لا أود الدخول في تفاصيل هذه التدابير الا أنني أعتقد أنها ستتركز على سحب بساط النفوذ تدريجيا من أي عنصر يطمح لمنافسة حاكم المستقبل على منصبه, فالنفوذ ينمي الشعبية و الشعبية تكسب القوة و القوة تنمي الطموح و الطموح يلهب المنافسة. أيضا لا أستبعد لجوء السلطة لكسب ولاءات و عقد تحالفات مبكرة مع الأطراف المهمة في الأسرة – الغير منافسة على الحكم – استعدادا لتجنيدها في معسكر حاكم المستقبل أمام أي محاولة طارئة للنزاع و التنافس

و الخطوة الأخيرة و الأكثر أهمية هي البدأ بعملية تسويق مدروسة جيدا للحاكم الجديد, هذا سيكون موضوع المقالة القادمة انشاءالله

28 comments:

Sheba said...

1. لو كانت الاطراف متساوية القوة لما كان هناك تعدي على حق الامير الوالد بالامارة, فان القانونون واضح والأمير الراحل لم ينزع ولي عهده من الحكم ولاكن ازيل الشيخ سعد لأنه ضعيف سياسيا والبلاد بحاجة الى من يحسم ويقودها الى الامام

2. لم تتحقق اماني الشعب بأن تصبح الكويت بطريق الأزدهار وصدمنا عندما
لقب نواف الأحمد كولي العهد

3. صدمنا ايضا بتفشي وعنجهية اولاد الشهيد وربعهم ولولا نبيها خمس ما كنا نرى تغيير في ذللك

4. جاسم الخرافي صار يتطبع بالشلة التي كانت تسود وعلى باله ان الكويتيين خمه وطلع ظنه صحيح في الشامية والشويخ وبالضاحية

5. نضريتك عاجبتني بس اضن ان الامر محسوم على ناصر الصباح

6. المركزية في الاختيار اتخرع واهني المملكة السعودية على اخذ قرار بان اختيار الحاكم يكون امر جماعي من مجلس الاسره الحاكمة

7. وينك يا عبدالله السالم وصباح السالم وجابر الاحمد

Sheba said...

الله يرحمك يا كويت

me said...

our main problem in this sad country is the lack of planning...no 1 is planning anything wil deera mashya 3ala el barakka,,,allah e7afi'9 hal deera bs..

UmmEl3yal said...

Thank you KM for a balanced and smart assessment. I do not agree thought the the "people" or the council will have a say in who wins.

The general mentality is that this is "their" country and we are simply the followers. The old mentality of (شيخ القبيلة) still rules even in the heads of the younger ones.

What will tip the scale is money and financial power! Hence it will be the question of who will attract and "implicate" more hawameer (El-Sheikh Al-Khurafi included).

I am not saying that the people don't have the power to change things. I simply think that those people do not appreciate that yet!

Thanks again :)

Krakatoa said...

اعتقد ان مسألة حسم الخلافة للإمير القادم ستقع ضمن ( اشاعه) تمليك الكويت او جعل الكويت مملكه فبهذه الحاله المرشح الاول سيكون الشيخ ناصر صباح الاحمد..ولكن هذا لو افترضنا هذه الفرضية.

اما في حالة بقاء الكويت كما هي عليه اي اماره..فأنني لا ارى اي حسم للخلافة سواء قريبا او بعيدا وسندخل بدوامه اخطر من الدوامه السابقة على الاقل الدوامه السابقة كان اغلب اظن فيها ومن جميع فئات الشعب الا البعض..كان الظن فيها هو حكم الشيخ صباح الاحمد..اما في الحاله التي تكلمت عنها فلايوجد مرشحين معينين بل كل فرع سيسعى لدفع احد من ابنائه لتولي منصب الاماهر وهنا ستحدث مصادات لاسمح الله وستكون البلاد في رحى الإستحواذية الكبرى..اللهم اذا تم اسكات الافرع المختلفه بمجموعه او حزمة من التنازلات منها المالية او الاقطاعية ..الخ..قد وهنا اقول قد يكون نصيب الترشيح لمن هو اقوى وجدير بالمنافسة كأبناء الامير الحالي او ابناء فرع السالم..!!!

Fuzzy said...

بصراحة موضوع من يتولى الامارة لا يهمني كثيرا ولا يشغل مساحة كبيرة من تفكيري لانه في النهاية سيكون أحد أفراد الاسرة الحاكمة التي اختارها أهل الكويت منذ تأسيس الكويت لتولي مقاليد الحكم. لكن ما يهمني هو مجلس الامة ومجلس الوزراء ونوعية أعضاء الامة في ظل نظام الدوائر الخمس الجديد وطاقم الوزراء ومدى جدية المجلسين في نهضة الكويت وتقدمها. في تقرير لاحدى الجهات البريطانية ، نصحت تلك الجهة حكام الكويت بتنقيح الدستور وتعديل المادة التي تنص على حصر تولى الامارة في نسل المغفور له الشيخ مبارك وذلك لاتساع دائرة الحكم مما سيؤدي الى اتساع دائرة الخلاف في ظل انعدام نظام واضح ودقيق لترتيب بيت الحكم حاليا. من ناحيتي انا متفائل لان الكويت حاليا في بداية مرحلة جديدة قد تتمكن من النهوض والتقدم اقتصاديا وسياسيا او تستمر في دورها الهامشي ذو الحلول المؤقتة لكل شئون البلاد .... كله مطقوق شرايك نسافر لندن شهر 12 يقولون انك تحب لندن
:)

Zaydoun said...

مشكلتنا كشعب أننا نحلل وننظر في محاولة لفهم ما يجري وللاستعداد لما يخبئه المستقبل... وكل هذا وقلوبنا على البلد بل وعلى الحكام أكثر من الحكام نفسهم

ولما تكلمنا قالوا انتو ليش تحبون عوار الراس؟ وكأن الموضوع لا يعنينا

خلها على الله يا مطقوق

KuwaitVoice said...
This comment has been removed by a blog administrator.
KuwaitVoice said...

الكويت بحاجه الى مشكله خارجيه كي تتوحد الصفوف شعبا وحكومه ، مشكله حقيقية يجب أن تخلقها الحكومه كي ترتب أوراقها داخل الأسره وبيت الحكم وداخل مؤسسات البلد بهدوء وبعيدا عن الشعب ..

لكن أين هي المشكله؟

إني أراها .


بوست رائع يا مطقوق

Alia said...

على قولة زيدون مشكلتنا اننا نحلل وننظر لفهم ما يجري وفي الآخر تيينا صاعقة بقرار يهدم كل الل بنيناه

لان ماكو شي ماشي بالمنطق بهالبلد

ORACLE said...

أني رأيت ركود الماء يفسده

ما أضيق العيش لولا فسحة الأمل

دام المدونات موجوده عينوا خير انشاءالله

mishari said...

طيب انت حللت
تبى تاخذ الزبدة
:)

شفت شسوى سالم العلى؟
اسف سمو الشيخ سالم العلى؟
وين الحين ليش حالة السكوت التام المفاجئ
الحكم ما فيه عزيز

الزبدة الشيخ ناصر حاكم الكويت القادم ومثل ما تم عزل ولى العهد السابق يتم عزل ولى العهد الحالى الا اذا تحدثت الاحداث بامر اخر

وقول اخوك ما قال

تحياتى

White Wings said...

تحليل ممتاز
النقطة الأكثر أهمية التي أثرتها هي أن جيل الشيوخ الكبار أصبح عدد أفراده محدودين وهو الجيل ذو الكلمة والذي يستطيع عمل قرارات دون نشوب الكثير والواضح من الحروب السياسية، الجيل الأصغر لم يعد بالضرورة يتبع حكمة الكبار، وتتغلب الشهوة للسلطة أحياناً على الحكمة وعلى الابقاء على السلام والمودة بين الحكام والشعب والحكام بينهم وبين أنفسهم، فنصبح قريبين بشكل مخيف من هاوية خلاف عميقة
لا يستطيع عقلي التنبؤ بالصورة المستقبلية للحكم في الكويت، يبدو لي الموضوع غامضاً غائماً الى الآن، ولكن نقول الله يحفظ الكويت
والحين مافيني صبر على الجزء القادم
:)

Om Jaber said...

أنا عندي وجهة نظر يمكن غريبه شوي0 ليش ما يتم تغيير الماده اللي بالدستور اللي تنص على حصر اختيار الحاكم من نسل الشيخ مبارك فقط0 في شيوخ وايد قد المسؤوليه و يستحقونها بس المشكله انهم من خارج دائرة الحكم0 أنا أشوف مثلاَ إن الشيخ سعود ناصر الصباح جدير بالترشيح رغم استحالة هالشي0 وجهة نظر بس0

lawyer said...

اي صح كلامك

فعلا مرحله انتقال الحكم كانت كابوس

يجب تقنين هذي الامور كلها

صج ان الاعمار بيد الله بس انا ارى ان ان من الحكمه ان يكون الامير رجل في منتصف الخمسينات
حاصل على شهادات عاليه
عنده نظره ثاقبه
و اهم شي
عنده كلمه
صاحب قرار
مو كلمه اتييبه و كلمه اتوديه

المشكله مو بس في الشخص المشكله في المنفذين بعد

Anonymous said...

أسد حولي ... ما موقعه من الأعراب ؟

kila ma6goog said...

السلام عليكم

أعتذر عن الردود الانفرادية لأن الردود ماشاءالله معظمها طويلة و لأنه النقاش مفتوح ما فيه صح و غلط, كل شي جايز يعني

البعض يمكن زعل مني أو حس اني اروج للشيخ ناصر لكني في الحقيقة أكتب و أنا طاق ابرتين واقعية لذلك يمكن تكون المقالة ناشفة ما فيها كثير من التفاؤل

نعم نحن نتمنى أن يتفق كبار الأسرة على تنظيم بيت الحكم و نتمنى أن يتم اختيار الأفضل و نتمنى يكون هذا الأفضل شخص اصلاحي ينهض بالدولة من مستنقع الفساد و التخلف اللي عايشين فيه لكن ليس كل ما يتمناه المرأ يدركه

أعتقد صراحة أن أطراف الأسرة لن تجتمع و لن تتفق و سيكون الاختيار محصورا بأفراد ينعدون على اصابع اليد الواحدة

أيضا من سيتم اختياره ليس الأفضل و لكن الأقوى للأسف

انشاءالله المقالة الجاية توضح الصورة أكثر

ملاحظة: هناك شخص يعاني من امراض نفسية نتيجة عدم تفرغ والديه لتربيته يعلق هنا تعليقات فيها سب و حقد على شخصي المتواضع

لذلك اضططرت لاغلاق خاصية التعليق للأنونمس

مع العلم ان هذا ليس الحل, لكن الحل في ان يهتم كل أب و أم في تربية أبنائهم حتى لا يبتلش المجتمع بعاهات من هذا النوع

حمدالله و الشكر

Arfana said...

صح لسانك مطقوق

مشكلة انتقال الحكم إلى صاحب السمو الحالي، إن وضعه الحالي غير دستوري

سعد العبدالله أمير طالما كان ماسك منصب ولي العهد. واللي سووه أن أهم شالوا أمير وحطوا أمير. ولا توجد أي مادة بالدستور تسمح. يعني كل هالوقت إحنا عايشين فترة حكم غير دستورية...فمن يملك الشجاعة لمناقشة هذا الموضوع في المجلس؟ لكنها مثل ما قلت ثغرة ممكن يرجعون لها بعدين

والله يستر

KuwaitVoice said...

قال كله مطقوق ..

ملاحظة: هناك شخص يعاني من امراض نفسية نتيجة عدم تفرغ والديه لتربيته يعلق هنا تعليقات فيها سب و حقد على شخصي المتواضع

لذلك اضططرت لاغلاق خاصية التعليق للأنونمس

مع العلم ان هذا ليس الحل, لكن الحل في ان يهتم كل أب و أم في تربية أبنائهم حتى لا يبتلش المجتمع بعاهات من هذا النوع

حمدالله و الشكر

......

اتفق معك تماما عزيزي كله مطقوق بما ذهبت إليه .. فالإحترام هو لغة الحوار والتربيه وحسن الأخلاق هو شيء مطلوب عنده التعامل والتحوار مع الغير .. لكني أراك تناقض تنفسك تماما عندما اتفقت مع من هاجمني بمدونتي ونعتني بالخسيس ..

أتمنى من الأنونوميس ان يحترموا أنفسهم قليلا .. فإن لم تعجبهم مدونة الزميل مطقوق وما يطرح من مواضيع مفيده فليذهبوا لمدونة أخرى يفرغون فيها اخلاقهم الشوارعيه ..

bo_sale7 said...

انا عندي تعليق على تعليق Sheba :

شنو قصدج بالخمة بالنقطة الرابعة ؟؟؟
وشلون طلع ظنه صحيح انهم خمة ؟؟

kila ma6goog said...

الأخ العزيز كويت فويس

انا لم أؤيد صديقك الذي قال عنك خسيس! فأنا لا أعرفه و هو في قائمة أصدقائك أو معارفك في الأم أس أن

انا علقت على النيك نيم اللي انت حاطه و قلتلك طول بالك و ما زدت و لا نقصت, عموما الموضوع لا يمت الى نقاشنا هنا بأي صلة و ربما نعود له بالمستقبل بعد الانتهاء من هذه السلسلة

و بعدين فرق بين واحد يقول خسيس لسبب ما و واحد داش يسب سبات من السر و انت نازل

شكرا جزيلا

KuwaitVoice said...

نعم فعلا فالموضوع ليس محل نقاش هنا ابدا ..


عوده الى الموضوع

أكثر ما يثير إستغرابي في المشهد الكويتي العام .. ان الحلول جميعها بيد طويل العمر .. وحالة التحلطم الشعبي لا تجد من يسكتها بكم كلمة حلوه وتطمينيه .. فالشعب يريد أن يطمئن على مستقبله وإستقرار بلده لا أكثر..

فعلا إني أجد من هذا الصمت أمر غريب وعجيب ..

أتمنى من أميرنا أن ينهي جميع المشاكل بإبعاد رموز الفساد كليا من داخل الأسره .. وأن يرتب أوراق كويتنا الحبيب بشكل يعطينا الإستقرار الى سنوات عديده ..

وفي إنتظار باقي السلسله

Brava Valentia said...

ماذا لو تكرر الخلاف مستقبلا بين طرفين متساويين بالقوة؟ و ماذا لو كان الخلاف بين ثلاثة أطراف أو اربعة متساوين بالقوة؟ ماذا لو لم يتنازل أي طرف عن طموحه في الحكم؟


Fool me once, shame on you. fool me twice shame on me.



قالها الشابي


اذا الشعب يوما اراد الحياة ****** فلا بد ان يستجيب القدر

me said...

6a7' 6ee7' wainik? im waiting 4 ur next post..

regards :)

kila ma6goog said...

السلام

مي
الليلة الساعة 12 أو 1 تنزل

مشكلتي ليلحين ما خلصت الأخيرة فقاعد أمقط الحلقات, سوالف مسلسلات رمضان::)

tweety said...

تحليلاتك السياسية مفيدة جدا خاصة لأمثالي عديمي الموهبة السياسية
موضوع رائع
وتناولك له كان بأسلوب جميل وحذر
أهم شي حذر
:p

bunaz said...

أستمتعت برمضانياتك وبأغلب كتاباتك.
لدي أخبار طازجة ربما تهمك. حياك

suba7ee said...

respect u and ur articles!