Saturday, March 08, 2008

84-4

شسالفة الشاهد مع فؤاد الهاشم؟
.
عسى بس صباح المحمد مو متشيع ؟
.
تبون شي عن التأبين؟
.
مفيش , من المسخرة اللي قاعدين نشوفها مو قادر أكتب شي محطرم
.
الرياضة في 84
.
.
هوشة بين الاتحاد الكويتي برئاسة الشهيد
.
و بيتر فلبان
.
لا أعلم تفاصيلها بس أعتقد ان الكويت وجهت اتهام لفلبان بالتلاعب بالنتائج
.

.
سفرات؟
.
من يقول؟
.

.

عاش الطائر الجريح

.

.

مقالة تستحق القراءة

.

كبرها

.

.

العيم دايما مظلومين

.

.

بروستش

.

المدرب الذي خلق كرة القدم الكويتية

.

.

عاش منتخب المستقبل

.

.

يقولون تقدم كثيرا في السن؟

.

و الأخ توه فايز بكأس العالم مع البرازيل

.

.

ايه

.

راحت أيام اللي فوزنا بالبطولة لن يكون جديدا

.

13 comments:

بو محمد said...

أخي العزيز أبا سلمى

تدري اشكثر استمتعت بالقصاصات
حسيت بأن الطفل الذي كان يعيش بداخلي قد عاد للحياة

أيام الكرة التي طلقتها ثلاثا عقب الكسور و الأربطة و الغضاريف و لزلوغ و الدمان و المستوى الهابط للكرة الآن

أيام البنك و سنيكرز و عصير سن توب

أيام يغلبونا لا حشا ما يغلبونا

أيام لي قام اللاعب الأحتياط يسخن تحس إنه المدرج يبي يطيح من كثر ما قام الجمهور يناقز وياه

و الله يا بو سلمى أنا أكتب و عيني غايره و بنفس الوقت ابتسامتي عريضه، اشلون و ليش ، الله يعلم، يمكن من عشقي للكرة اللي كنت أقول إنه مات أو يمكن من حلاوة الذكريات و الماضي و مرارة الحاضر؟ ما أدري

و على راسي الملا و بو حمود و الله
أيام العربي صج أخضر و القادسية صج أصفر

أيام ساري اللليل سرى و العب يا الخصر و ساري الليل سرى و العب يا الأصفر


أيام تحس قلبك يطمر من صدرك من تسمع "دُم" الطبل البحري من يدش الفريق الملعب

أيام شد الحيل يا ولد بلااااااادي شد الحيل

أيام اشلون حطه، حطه عالطاير

أيام هولو هيه هلمه هيه الكويت
هولو هيه هولو هولو يالأزرق هولو

طولت و أوقف أحسن
مشكور يا بو سلمى

Bad-Ran said...

العيم دايما مظلومين .. طوول عمرك عنصري :)

جم عمره زاجالو حزتها ؟! والله ربعنا عندهم بعد نظر :)

azoori said...

اول شيء ابومحمد فعلا كفى ووفى
واختصر كثير مما كنت انوي كتابته

وبقى ان اقول

الشهيد
الشيخ فهدالاحمد
رحمه الله
عشقت كرة القدم والسبب منتخب الكويت في الثمنينات
تلك الفتره التي بدات فيها بعشق الكره
ومتابعة الشهيد في لقاته واجتماعه مع اللاعبين
وحضوره القوي الذي جعل من منتخبنا الاول بلا منازع
والمرعب للكل
صاحب فكرة منتخب المستقبل
شوفوا مين كان في ذلك المنتخب ؟؟؟؟؟

كم اتمنى ان تعود تلك الايام
عفوا
كم اتمنى ان تتكرر تلك الايام

الشهيد
لم يصنع منتخب فقط
ولم يصنع لاعبين فقط
ولم يصنع مدربين فقط
بل صنع تاريخ كامل
نتغنى به ليومنا هذا

كم نحن بحاجه لك
لنكرر تلك الانجازات ونكمل التاريخ
والمستقبل

شكرا ابوسلمى على هذا البوست الي عانق مشاعرنا واحيى فيه الكثيرالكثير

وشكرا ابومحمد على تعليقك الي ذكرني بالكثير

Mishari said...

مقال جميل لفهد الاحمد الله يرحمه
ولكن الكرة اضلاعها متكسرة

ونجابل اليد ابرك

mantovani said...

على الرغم من ضعف اهتمامي بالرياضة المحلية

الا ان لتاريخها نكهة جميلة

تحياتي يا مطقوق

Bu Jassem said...

تسلم على الماضي الجميل

فريج سعود said...

مقالة فهد الاحمد جنه كاتبها اليوم مو بالثمانينات
مما يبين ان اصغر مشكلة عندنا يبيلها ثلاثين سنة لكي تحل هذا اذا حلت

Amethyst said...

Sports is not my field.

The article by Fahad AlAhmad was really interesting though. Epiphany.

Maximilian said...

اول مرة اشوف صورة لباسل عبدالنبي مع شعر :]


والجيل الذهبي ترى والله ذبحونا فيه .. يا جماعه الفريق طلع بوقت الافرقة الاسيوية ما تعرف شنو كرة للحين ، الفرق ان باجي الافرقة تطورت .. واحنا مكانك راوح


اما زغالو .. فهو فاز بكأس العالم مع منتخب البرازيل كلاعب عام 58 و62 وكمدرب عام 70 وكمساعد مدرب عام 94 والمركز الثاني عام 98 !

كل هذا ما يشفع له لول

Desert-Roses said...

finally someone mentioned sport!!

TY!!

13th of March :p

I never taba3t el news did they do something about it?

مُحَسّدْ said...

اطفال اليوم لاعبين واداريين اساؤوا
للتاريخ الرياضي الكروي

في الحقيقة استغرب ممن لا زالوا يتابعون الشأن الكروي وهو في هذه الحالة المتردية

فراوله said...

مساالورد والجوري
عزيزي بوسلمي
رجعتنا للزمن الذهبي
اللي راحت ايامه
ومااظن ترجع
ابد
):

حسافتج يا كويت said...

مطقوق

أنت المليك للمدونات

تسلم