Saturday, July 19, 2008

طاخ طيخ 3

.

أحتفل اليوم بالعيد الثالث لميلاد مدونة طاخ طيخ , و بالرغم من أن استمرار المدونة لثلاث سنوات يجعلها في خانة مدونات الشياب , الا أنني لا أزال أستمتع بالتدوين و كأني بدأته في الأمس القريب

أعترف هنا أن هذه المدونة أعطتني الكثير , فهي من فتح لي المجال للتعرف على الكثير من الأصدقاء و خوض الكثير من التجارب التي لم أكن لأخوضها لولا هذه المدونة , أيضا أود الاعتراف بأنني أعطيتها الكثير , الكثير من الوقت و الجهد و التفكير المبذول في كتابة بعض المواضيع , و عدم كتابة البعض الآخر

نعم يا أصدقائي , فبالرغم من تصنيف السي آي ايه لي ضمن باقة المدونات المشاغبة , الا أنني في الحقيقة أجهد نفسي كثيرا في فلترة و خلخلة ما أنشره حتى لا يعوّر عصعص فلان و لا يجرح مشاعر فلانة , طبعا هذه الفلترة ليست خوفا من أحد و لكني اتخذت قرار سابق و وقعت عليه بأن لا أستخدم اسلوب التجريح و الاهانة في نقد أي كان , فهدفي هنا هو البناء و ليس الهدم , التصحيح و ليس التحقير , و الحمدلله أعتقد بأني التزمت بهذا القرار في أغلب الأحيان

الى هنا و المقالة الاحتفالية منتهية , لكني أود التعليق على موضوعين أعتقد فيهما الأهمية

الموضوع الأول: تصنيف المدونات

قامت القبس قبل عدة أشهر بنشر مجموعة مقالات تحت عنوان ويك اند مع المدونات كتبها الدكتور جمال حسين , و قد قرأت باهتمام شديد هذه المقالات , خصوصا المقالة الأخيرة التي عنونها الكاتب بسؤال هل بدأ العد التنازلي لتراجع المدونات الكويتية ؟

أعتقد شخصيا بأن هذه المقالة تعتبر من أفضل ما كتب في الصحافة عن المدونات الكويتية , و لا تأتي هذه الأفضلية بسبب اتفاقي التام معها , و لكن سبب هذه الأفضلية يعود الى عاملين

العامل الأول هو أنها أول مقالة تنتقد بشكل موضوعي بعيدا عن اسلوب منو هذيله؟ و انتوا أشباح و لو فيكم خير اعلنوا أساميكم

العامل الثاني لتميز هذه المقالة هو تعبيرها عن رأي الكثيرين – غير المدونين – في المدونات الكويتية

أعتقد أن الدكتور جمال حسين وقع فريسة سهلة أمام فخ مقارنة المدونات في الصحف , و أنا هنا لا ألومه فالانسان في العادة يحاول أن يترجم و يقارن كل جديد بمعارفه السابقة , و هذا هو سبب مقارنة اليوتيوب بالقنوات التلفزيونية و مقارنة أمازون دوت كوم بالبارنز أند نوبل و مقارنة المدونات الدائمة في الصحف و كتابها

و الحقيقة المزعجة هي أن اليوتيوب ليس قناة تلفزيونية يخضع لمعايير الحكم التلفزيونية

و مكتبة الأمازون ليست بأي شكل من الأشكال بارنز أند نوبلز

و أخيرا و ليس آخرا المدونات ليست بأي شكل من الأشكال صحف , و لا تخضع لا من بعيد أو قريب الى معايير الحكم على الصحف , نعم ,أنا التمس العذر للدكتور جمال و غيره الكثيرين في المقارنة الدائمة بين المدونات و الصحف الا أني لا أتفق معهم في ذلك

عندما أقرأ مقالة تقارن بين المدونات و الصحف أبتسم لا شعوريا و أقول ليش ما يقارنون بين الوسيط و القبس عيل؟ نعم الاثنتان تصنفان كصحف و لكنهما مختلفان على مستوى الجذر و الفرع

أقتبس هنا فقرات من مقالة الدكتور جمال

ان المدونة الكويتية لم تفلت من شخصية المدون الكويتي، حملت كل طباعه وشخصيته، فورته وبروده، مزاجه وروحه، أفكاره ومداركه، عمقه وسطحيته، تسرعه وانسجامه

و هذا ما يميزها , بعيدا عن كتاب الصحف الخاضعين لأمزجة و مصالح أصحاب الحلال

فيمكن القول أن سيبويه والفارابي وابن سينا وابن رشد وغيرهم كانوا أيضا شبانا حينما أتاحوا لأنفسهم منزلة خالدة في التاريخ

و من قال أن هدف كل المدونين احتلال منزلة خالدة في التاريخ ؟

والمعروف مهنيا أن الدليل والاثبات في صحة معلومة ما، أهم ركائز أي منشور

نعم , في الصحف و ليس المدونات التي تكتب تحت أسماء مجهولة , فان كانت شخصية الكاتب غير مثبته كيف تطلب منه دليل و اثبات على صحة معلوماته؟

القليلون من المدونين يمسون نبض الناس

و السؤال هنا , لماذا نطلب منهم مس نبض الشارع؟ ربما يكون الشارع آخر ما يهتم به المدون , بل أن المدونة في كثير من الأحيان وسيلة هروب من هذا الشارع و نبضه

انها يبدو صفة لازمت شخصية المدون الكويتي، هو ارتضى بارادته السكوت والتنازل يوميا عن حقه الصغير لغاية اليوم الذي يفقد فيه حقه الكبير

سأتحدث عن سالفة مراقبة المدونات بعد قليل

ان التواصل واحد من أهم مسؤوليات المدون وقد تكون أهمها
في أي كتاب قرأت عن مسؤوليات المدون؟ و مسؤولياته اتجاه من؟ و الحديث عن المسؤوليات يجرنا للسؤال عن الحقوق؟ هل للمدونين حقوق على أحد؟

انحسار المصادر لدى المدونين ومثلها روايات شهود العيان كما انعدمت الوثائق التي تؤكد معلومات المصادر أو تثبت الخبر المتداول

أكرر مرة أخرى بأن المدون ليس صحفي يتواجد في موقع الحدث و يعمل على توثيقه , هذه ربما تكون مسؤولية الصحافة و تنعكس مباشرة على مستواها و عدد المشتركين و المعلنين بها , و لكن المدون لا يتلقى في أغلب الأحيان أي مردود مادي على ما يكتب

أنا هنا لا أحاول التملص من أي مسؤولية اتجاه القراء و لكني أعتقد بأن طبيعة عالم الأنترنت و المدونات تجعلها تقع خارج نطاق التعميم أو السيطرة أو الفهم المتجرد , فالمقارنة صعبة جدا عند الحديث عن المدونات بصيغة الجمع , و الحل الوحيد هنا هو مقارنة المدونات بالمدونات و مقارنة المدون بالمدون الآخر
.
طبعا أيضا علينا مراعاة اختلاف مدون عن مدون من ناحية المحتوى , فمن الظلم مقارنة مدون ثقافي بمدون سياسي , او مقارنة سياسي بشعري , أو مقارنة هزلي بجدي

هذا رأي شخصي , و هو بعيد عن الحرب القائمة بين بعض المدونين و الدكتور جمال و القبس , فبصفتي قاريء للصحف الكويتية أقول و ضميري مرتاح بأن القبس هي أفضل صحيفة كويتية بمراحل , من حيث نقل الخبر و التقارير و الحيادية النسبية و الصفحة الاقتصادية و الرياضية و طبعا تاج القبس و هم كوكبة كتابها الذين أكن لهم كل الاحترام و التقدير و الامتنان

الموضوع الثاني : مراقبة المدونات

كثر الحديث في الأيام السابقة عن اختراع مراقبة المدونات , و أنا أعتقد بأن فكرة مراقبة المدونات هي اختراع كويتي دمه خفيف حاله في ذلك حال فكرة اسقاط القروض

الفكرة بدأت من رأس وزير بتاع كله اسمه عبدالله المحيلبي , حين حاول بغباء أن يطق الصدر أمام رئيسه ليقترح فكرة تنظيم المدونات , و رغم احترامي للمحيلبي و عقليته الجبارة الا أني أقوله أفكارك ممكن تبيعها داخل مجلس الوزراء الموقر و لكن لا تستانس عليها وايد بالعلن

الفكرة باختصار غبية , و من صدقها أو حتى تفاعل معها لا يقل غباء عن من فكّر بها , آسف يا شباب , بس هل سأل أحدكم عن الكيفية قبل الخوض في غمار النوعية ؟ يعني هل سأل أحد هل كيف سيتم مراقبة المدونات قبل تحديد رأيه بموافق أو عدم موافق عليها؟

هل ستكون المراقبة للمدون – كشخص – أم للمدونة كموقع؟

هل ستكون المراقبة للمدونة قبل النشر أو بعد النشر ؟

هل سيتم مخاطبة حجي جوجل في الأمر و الطلب منه تزويد حكومتنا بهوايت جميع المشتركين به؟

و هل ستتحمل الحكومة سعابيل حجي جوجل بعد أن يبصق عليها و على طلبها الغبي؟

و هل ستطلب الحكومة نفس الطلب من مكتوب و وورد برس؟

و هل ستراقب حكومة ديوان جبلة كل المدونات بالعالم ؟

يعني اذا كان فيه مدون سيلاني عايش في كينيا و يسب الكويت , فهل ستراقبه الحكومة ؟

أو كان هناك مدون كويتي مشاغب و عايش في فنزويلا فهل ستطلب الحكومة من شافيز القاء القبض عليه؟

المشكلة ليست في من يسب الكويت , أعتقد أن موجة التأييد لاقتراح مراقبة الخاز باز ازدادت بعد انتشار عدد من المدونين الكويتيين المعلنين عن الحادهم و تعرضهم للذات الالهية و شخصية الرسول الكريم

و لكن السؤال هنا , كيف ستعرف الكاتب ؟ و كيف ستحدد مكانه ؟ و كيف ستراقب ؟ و كيف ستمنع ما لا تريد ؟ و كيف ستتخذ اجراءاتك ضده ؟ و كيف ستمنع القراء من متابعته ؟ و السؤال الأخير كيف ستسيطر على عقله و فكره ؟
.
شكرا للجميع على الدعم و المتابعة

كله مطقوق
برمانا

56 comments:

Q8-MaNaL said...

كل عام و مدونتك بخير :)

و تسلم ايدك على المقالة الحلوة

nEo said...

كل عام و انت بخير

و برنسيستك بخير


كلام جميل و تحليل ممتاز نشكر عليه

LiL ALiEN said...

كل عام والبرنسيسه بخير :)

وين الكيك ؟


مقاله رائعه وممتازه .. احيك عليها

بس شوي شوي على الربع .. لاتشيشهم على الرقابه

مُحَسّدْ said...

الموضوعية والحيادية التي اتسمت بها اغلب كتاباتك تجعلها واحدة من بين افضل المدونات الكويتية

اتمنى لك مزيدا من التقدم

سرحان said...

من أوائل المدونات اللي دشيتهم، كل عام و البرنسيسة بخير :)

و عقبال الـ 300 عام

Amethyst said...

Happy Birthday to 6akh 6ekh!

I'm glad your still into blogging:)

Jandeef said...

توقفت عن أخذ ما يكتبه د. جمال على محمل الجد عندما أيقنت أنه فاهم سالفة التدوين كلها غلط، ولا أستطيع وصف فهمه لها أفضل مما قلت

"
فيمكن القول أن سيبويه والفارابي وابن سينا وابن رشد وغيرهم كانوا أيضا شبانا حينما أتاحوا لأنفسهم منزلة خالدة في التاريخ

و من قال أن هدف كل المدونين احتلال منزلة خالدة في التاريخ ؟

والمعروف مهنيا أن الدليل والاثبات في صحة معلومة ما، أهم ركائز أي منشور

نعم , في الصحف و ليس المدونات التي تكتب تحت أسماء مجهولة , فان كانت شخصية الكاتب غير مثبته كيف تطلب منه دليل و اثبات على صحة معلوماته؟

القليلون من المدونين يمسون نبض الناس

و السؤال هنا , لماذا نطلب منهم مس نبض الشارع؟ ربما يكون الشارع آخر ما يهتم به المدون , بل أن المدونة في كثير من الأحيان وسيلة هروب من هذا الشارع و نبضه
"

شكراً على العقلانية والدقة في الوصف، وعل وعسى د. جمال أخيراً يستوعب.

وكل عام ومدونتك بخير

iDip said...

كل عام وانت بألف خير
والله وشيبت يا بوسلمى
:)

Jandeef,
read the banner/header of my blog ;)

Mok said...

كل عام ومدونتك الى المزيد من التقدم

:)

Sn3a said...

قبل لا اكمل البوست
اقولك
كل عام والبرنسيسه بالف خير
ويعل نباركلك ب عامها 30

احس حزتها كل بلوقر صارت عنده قناة خاصه يعني السلمان:P

13/إفتح يا صمصم ماتبقاش غلس كده said...

ثلاث سنين ؟ و للحين لك " نفس " تكمل ؟ ربنا معاك يا منااااضل لووول

من جد " التدوين " متعب و مرهق .و كله عالفاضي .


" نعم , في الصحف و ليس المدونات التي تكتب تحت أسماء مجهولة , فان كانت شخصية الكاتب غير مثبته كيف تطلب منه دليل و اثبات على صحة معلوماته؟ "

مشكلة العالم = معلومة غلط ولو بتعمد تكون المشكلة أعقد .. يبقى السؤال لماذا توجد " مدونات " و بم تفيد ؟

:I

وعدم التأكد* من المعلومة " ظاهرة داخلة غلط " منتشرة لوول


الرقابة ؟ هممم ؟ اللي يحيرني مش كيف يمكن الوصول لصاحب الكلام " المدون " لأن هذا ممكن ( نعم !) في بلد مدوناتها تظل عدد محدود و المدونين يسرفوا في ثرثرتهم عنها .. اللي يحيرني هو "هل كيف" ممكن.. لكن لا شئ يحدث ؟؟


عموما هي حالة من " الإنشكاح " حاصلة في المنطقة لكل شئ ..كل شئ .. حالة قادرة \ أستطاعت أن تفلت من الرقابة والله يخلي لنا " حكامنا " حماة الحريات الكبرى( لأ) و الصغرى ( أي نعم ) لووووووول


و كل عام و إنت مدون يا بطه يا كميله يا حنوه لووول


:)

someone_q8 said...

السلام عليكم
عقبال 100 سنه يالبرنس :)

تعتقد ان الدكتور لما كتب هالمقال ما استوعب الموضوع ؟؟؟

يمكن اهو يرى هذا الجانب من الموضوع من خلال رؤيته ككتاب صحفي وليس مدون , وتحليلك للموضوع اتى لانك مدون وترى الامور برؤية المدون العارف ببواطن الامور

تحياتي بوسلمى

حمودي said...

كل عام وبرنيستك بخير
ماكو بوفيه ؟

Bad-Ran said...

كل عام وانت بخير

فكرة المدونة تعتبر شي يديد على الناس ، ليلحين الناس مو عارفه ان ماكو تصنيف او معيار يشمل المدونات كلها

شعندك بلبنان ؟ رايح تبارك حق نصرالله يا قائد الفيلق ؟

UmmEl3yal said...

الف مبروك عزيزي وعقبال ال 30 سنه ان شاء الله

شـقـــــران said...

العزيز بوسلمى
مساك الله بالخير


كلام موزون ومنطجي


ومبروك اكتمال العام الثالث لمدونتكم العامرة



وتحياتي لك

حسام بن ضرار said...

ألف مبروك و كل عام و انت و البرنسيسه بخير

As YoU LiKE said...

كل عام وانت بخير.

اما حجب المدونات .. فهو قادم قادم قادم .. بسبب المدونين نفسهم !

مو بعيدة يعطونك بلوك .. والسبب: ماعجبني بوسته الاخير !

Cute But Imperfect said...

كل عام و مدوونتك اب خيير..
احلى شي لما يشبهوون الجريده بالمدونه! اصلا الفرق واضح! الجريده تييب الضغط و امراض القلب! المدونه ممم ما تييب الضغط و امراض القلب :D
و دام كلامهم بلاش.. حياهم الله يراقبوون :D كلش كلش نزهب لنا بروكسي مني مناك :p

Noor said...
This comment has been removed by the author.
بيت القرين said...

كل عام وأنتم بخير
وأدامكم الله للمدونين ذخرا وعونا وسندا
بعد اكثر منهالحجي ما عندي

وخوش تحليل

Jandeef said...

iDip,

Exactly!

MuLaN said...

kl 3am 0 mdwntk b5er 0 7afla blpostat el7lwa 0 3o2bal 33 sna =)

Organic Kuwait said...

happy birthday blog :")wish u so many blogging years to come :*

Maow said...

كل عام و انت بخير و المدونة كذلك
مقالة جميلة

Big Pearls said...

kil 3am o inta ib 5air:)

Kuw_Son said...

من الغباء بمكان التلفظ بذاك الاقتراح الساذج ناهيك عن الخوض في تفاصيله إن كان ممكنا أصلا !!

لا ألوم المحيلبي أو من اقترح ذاك القانون الغبي .. بل ألوم من صدقه و وقف بجانب ذاك الاقتراح المليق !!

why me said...

اول شي كل عام ومدونة طاخ طيخ بخير وصحه وسلامه


وعقباااال 10000 سنه


وايد ولا ازيد ؟؟

;p





===========






و السؤال هنا , لماذا نطلب منهم مس نبض الشارع؟ ربما يكون الشارع آخر ما يهتم به المدون , بل أن المدونة في كثير من الأحيان وسيلة هروب من هذا الشارع و نبضه




غالبا ما يكون هروب من الشارع عدل كلامك







================



وكلمه اخيره


انت منو ما يتابعك قول ؟؟


:))

Maximilian said...

كل سنة والمدونة بخير :)

ButterFlier said...

كل عام و انت بألف خير

و حقيقة أن مدونتك لها مكان بالقلب يا أبا سلمى

من أسباب حبي للتدوين هي طاخ طيخ


all the best bro :)

bo_sale7 said...

كل عام وانت بخير

موضوع الرقابة راح يصير نفس ما اتبعته الولايات المتحدة بضبط مواقع القاعدة يعني القاء قبض وليس منع نشر

عموما تعريف الرقابة بدول العالم الثالث هو الالغاء

تحياتي

متفرغ said...

كل عام و انت و المدونة بخير :)

fernas said...

كل عام وأنت بخير. عقبال 30 سنة

فرناس

حلم جميل بوطن أفضل said...

بصراحة

كتب الكثيرون عن الصفحة المشئومة. لكن هذا من أفضل ما كتب رداً على جمال حسين. رد موضوعي فعلاً أقنعني و أوضح الخلل و اللبس في ذهنية جمال حسين

يعطيك العافية

أما بخصوص منع المدونات

أتفق معك بأن المنع فكرة غبية. لكن أتعاطف مع زميلنا مشاري و أتفهم أحاسيسه. و أشدد على أنه لا يجب أن نغض البصر عما يجري. يجب أن نضع الأمور بمسمياتها. ما يحدث هو إسفاف. بتقولي و بعدين؟ بقولك و لا شئ. يكفي إنني أعترف بما يجري و لو وقف الكل ضد كتابات الكراهية بشتى أنواعها و إبتعدنا عن المجاملة لأصبحنا في ألف خير

يجب أن نعري من يسئ للحرية بإسم الحرية و الحرية منه براء. فهؤلاء ينساقون وراء أهوائهم الخاصة فحسب دون أدنى إحترام لحرية الآخرين. فالحرية مسئولية و يجب علينا تحمل تبعاتها و إلا لأصبحنا غير مؤهلين للنيل و الظفر بها

Dirwazah said...

kil 3am wil modawina b'7er.. 3o2bal el yobeel el thahabee

blacklight said...

عزيزي مطقوق
كل عام ومدونتك بخير , مقال جميل اتفق مع معظم ما جاء به خصوصا ان المدونات ليست صحفا ولا يملك اي شخص أن يطالب مجتمعها على امور قياسيه او مثاليه فهي هويه فرديه .

ان حرية التعبير التي توفرها الأنترنت من تدوين ومنتديات هي الاداة الإعلاميه الوحيده الحره المتوفره لكل شعوب الأرض بلا رقابه لأن القائمين على هذه الاداة اتوا من اقطار متحضره لا تؤمنون برقابة الإعلام كما هو حال العرب والمسلمين الذين يستمتعون بالرقابه والملاحقه والحجب.

وستبقى الآراء مختلفه ومتباينه غير ملزمه بمطالب قمعيه تطلبها عناصر جاهله لم تستوعب بعد الطبيعه الحره لهذه المنطقه .

White Wings said...

فكرة مراقبة المدونات هي أعبط فكرة سمعتها في حياتي
ويا بختك، كيف هي برمانا؟
حجزت في مهرجان بعلبك وبيت الدين؟ ترى عندهم فعاليات ممتازة هالسنة

White Wings said...

اي صج
وكل عام والمدونة بخير
:)

د.خالد said...

كل عام ومدونتك بخير

kuwaitya_7saweya said...

كل عام والمدونه وراعي المدونه بخير

ناي said...

:) مدونة لطيفة
كل عام والجميع بخير

Shather said...

كل عام و انتو بخير ) انت و المدونه)

و شموديك برمانا @@

Salah said...

كل عام انت والمدونة بخير

نقد موضوعي لمقالة دكتور جمال حسين

وبالنسبة لمراقبة المدونات... مالهم أمل ينفذون الاقتراح!

sologa-bologa said...

هابي بلوغنغ داي

Mother Courage said...

happy anniversary princesa!

فريج سعود said...

عقبال الثلاثيني
كاهم عملوا بلوك للموعذراء
يعني يقدرون يحجبون الي يبون

الأندلسي said...

دخلك تكتب براحة برمانا

الله لا يسلط عليكن السيد هالصيفية

:)
---
وكل عام والمدونه وصاحبها وزوارها بالف خير

واذا الحكومة بتراقب المدونات فانت السبب واذا الحكومة بتمنع الموظفين من الكتابة في الانترنت وفي الصحف فبسبب شعارك

(أفضل وسيلة لاضاعة الوقت أثناء ساعات العمل)

=)

ترد بالسلامة

sugar said...

HAPPY BIRZDAY:pP 3O2BALI...

مريم الموعذراء said...

تعليق على تعليق على تعليق على تعليقك

كل عام والبرنسيسه بالف بخير


;Pp

بو محمد said...

كل عام و انت و طاخ طيخ بكل خير
و إن شاء الله ما ننحرم لا من الطاخ و لا من الطيخ و عساك سالم دوم يا بوسلمى
و على طاري مراقبة المدونات، يقول لك أكو جهاز ألحين طالع بحضرموت، من يشبك الواحد على مدونته يطلع له واحد من الشاشة مخزن قات، صاب حوله يعض أصابعه إذا بغا يطبع

فتى الجبل said...

عأبال 1000 سنة ان شاء الله

محـــــارة said...

كل عام وأنت بخير ومدونتك بألف خير

كتبلي القدر أوصل لهالمدونه عقب سنوات من تواجدها أحسد من سبقني للإطلاع على فكرك وماينشره قلمك

تفكير ومقارنه وتحليل أكثر من رااائع أخوي .. تدري باختصار مشكلتنا بالكويت وين تكمن أن مسؤولينا ماعندهم درايه عن شنو يتكلمون عبالهم الانترنت بقالة ولا محل يتصكر ويتصادر ويتراقب !!!! لو يفهمون بكيفته جان ماتفلسفوا بدون معرفه وضحكوا البشر عليهم

أما بمقارنة التودين بالصحف والمدون بالصحفي أختصر ماتفضلت فيه لو كان عليه حق كالصحفي إذا له واجب وأجر كالصحفي بما أن أسقط عنه واجباته إذا ليس لأحد حق على مايكتبه ونقطة اخر السطر

مشكور ألف مره حبيت الأسلوب وطريقة التحليل الي تتبعها أحاول ألملم أكثر ما اقدر من ماكتبته بالماضي واستمتع بقراءته .. يعطيك العافيه

Arfana said...

hey we're about th same age! I can't believe it... you look much older :-p

Happy Blog-Bithday :-)

Mozart said...

سبب تقييد حريات التدوين هم المجعجعين اللي يطلعون اشاعات

مبروك

kila ma6goog said...

مشكورين

ما قصرتوا

و لو اني مستغرب عدم مشاركة الحكومة في التهنئة

بصفتي شيعي متعصب , أطالب نوابنا الشيعة الأبرار بمحاسبة الحكومة على عدم المشاركة في الاحتفال بعيد ميلاد مدونتي الاسلامية

الله أكبر

النصر لمحمد

Mishari said...

عزيزي يا بو سلمي يعني قاعد في برمااااااانا ومعور راسك ؟؟؟

المهم الاجابة علي سؤالك

بو سلمي تذكر لما واحد تعرض حق الامير طلعوه والا لا؟

صدقني لا بغو شى مو صعبة

المهم التدوين جميل والبرنسيسة أحلي واحلي
وصدقني نختلف او نتفق بالري نظل أخوان والعقلية الراقية للنقاش اللى تمتمع فيها تخلي الواحد يحترمك

تحياتى وبوسلي سلمي