Monday, February 16, 2009

أزمة الأكواب في زمن أزمة العقول

منذ الأسبوع الماضي و جريدة الراي تشعلل و تولع أزمة الأكواب العبرية و من ثم ألحقتها بأزمة أخرى لسدادات الأذن الاسرائيلية , انا شخصيا ليس لي اهتمام أو اعتراض على الكتابة عن المواضيع التافهة فمن حق أي كان الكتابة عن أي موضوع يعتقد أنه مناسبا
.
.
لكن مشكلتي مع الموضوع هي أن الراي و جيوشها يمارسون البطش الاعلامي من خلال التركيز على هذه القضية و وضعها على الصفحة الأولى و كأنها قضية الموسم , مقهى بسيط في مجمع المثنى يبيع القهوة في أكواب عليها كتابة عبرية , و الكتابة لا تترجم الى كلمة الموت للعرب أو ممكلة اسرائيل العظمى من المحيط الى الخليج , و لكنها ترجمة بسيطة لكلمة أروما و اللي بصراحة مالي خلق أشوف شنو معناها
.
.
طبعا أي متابع بسيط للأحداث يعرف ان اهتمام الراي – و سطافها – بالتطبيع مع اسرائيل مثل اهتمامي بالخيول العربية و أن السالفة و ما فيها مجرد بلطجة اعلامية لتهييج الناس على وزير التجارة السيد أحمد باقر العيش المحترم , و بالطبع شنو ممكن يهيج الناس أكثر من وزير سلفي لابس اليمكة و رايح يركض للتطبيع مع اسرائيل؟
.
أنا شخصيا لست ممن يتمنى المضرة للآخرين , و بالفعل أصلي ليل نهار – بقلبي – للجميع و أتمنى أن يعيش الجميع بخير و سلام , و لكن سؤالي للصحفي سليمان السعيدي و الأب الروحي جاسم بودي هو
بعيدا عن خلافكم مع باقر و المعكرونة , لو أًصيب أحد أولادكم أو بناتكم - لا سمح الله , لا سمح الله , لا سمح الله - بمرض تصلب الأنسجة المتعدد و المعروف باسم أم أس , و الذي ينتشر الآن بين شباب الكويت كالنار في الهشيم و تتراوح أعراضه من عميان مؤقت الى شلل نصفي و غيره الكثير من المصايب التي أتمنى أن لا يُصاب بها العدو قبل الصديق , و كان العلاج الوحيد المتوفر لهذا المرض هو حُقن الكوباكسون و التي تُصنع في مصانع شركة تيفا الاسرائيلية , فهل ستلتزمون بالمقاطعة ؟ هل ستشهرون بوزارة الصحة التي تصرف هذا الدواء لمرضى الأم أس المساكين ؟
.

.

أتمنى أن يصلني الجواب على هذا السؤال , و ان لم يصل منكم أتمنى أن ينبري لي أحد النواب المحترمين المصرحين في تحقيقكم اليوم و يجاوبني على هذا السؤال

و كأن اسرائيل و مصانع أدويتها و مصانع أسلحتها و مختبراتها التكنلوجية ميته على التطبيع معكم

الله يشفي الجميع من أمراض النفوس و العقول و الجسد

25 comments:

Safeed said...

نيتشه يشير إلى أن احدى المشاكل الإنسانية هي أن الناس ذوي النقائص دائما يعيبون على الآخرين لأن صرف النظر عن معاناتهم و نقائصهم فيه راحة ذاتية لهم

:)

لا تعتبر هذا الكلام دفاعا عن أحمد باقر ، و لكنه كلام عام يوضح سبب الاستغراق الكبير لمجتمعنا في بعض القضايا الهامشية و تحويلها لقضايا رأي عام تهز المجتمع

Salah said...

أكيد التطبيع مع اسرائيل من صالح اسرائيل بس اللي قاعد يصير شي مبالغ فيه!

عيل قحفيتهم اسمها اليمكة! اممم معلومة!

والموت يعشق فجأة مثلي..والموت مثلي لا يحب الإنتظار said...

العزيز مطقوق

والله كلامك صحيح واتفق معاه في كم جانب

انا فعلا اصبحت استنكر ما تقوم به وسائلنا الاعلامية هاليومين .. بدت تشغل الناس في توافه الامور متناسية ازمات البلد والمواطنين ... ويا ريت القى في جريدة كجريدة الراي حل للازمة الاقتصادية على سبيل المثال ..

تلاقي بالصفحة الاولى اكواب اروما وسماعات اسرائلية .. وشخص يحتفل بعيد ميلادة تزامنا مع الفالنتاين !!!

لا من قناة ولا من جريدة

المشكلة ماهي بالجريدة ولا في من يديرها بل المشكلة في من يقرأ لهم ويولي هالقضايا اهتمام بالغ !!!

وما اقول اهني ان الموضوع يسكت عنه لكن اقول في اولويات يا جماعة لازم نعطيها اهتمام وتركيز اكبر

طولت اعذرني

دمت بخير وسلام

مطعم باكه said...

الغاية تبرر الوسيلة .. :)

حتى لو كانت الوسيلة أكوابا !!

abu eldestor said...

التصعيد من جانبهم
غاية في نفس يعقوب

أحمد الحيدر said...

مساء الخير ..

الزميلة الراي دأبت كما الوطن منذ سنوات عن البحث عما يثير الرأي العام ويجعل سيرتها على لسان رجل الشارع .. ولا أفضل من الدين او القضية الفلسطينية لتحقيق ذلك .. فإذا تزامن ذلك مع توجيه ضربة شرعية او غير شرعية للوزير باقر فما الضرر ؟

رغم أني من المعجبين دائما بقلمك المميز إلا أني لا أتفق معك بقضية الفرضية حول مرض الأم إس .. فنحن لسنا بحالة اضطرارية الآن .. ومن يضطر فالضرورات تبيح المحظورات ..

أما ما نشر في الراي فبرأيي المتواضع سخيف ولا يستحق المساحة التي نالها .. فاللغة العبرية كأي لغة في العالم لا يوجد ما يحرم التعامل معها او حتى تعلمها .. بل أن في ذلك فائدة للمسلمين إن أرادوا الحديث من جانب شرعي ..

عموما الموضوع ثري كعادة موضوعاتك التي ينقط منها الإبداع والانفراد :)

تقبل تحياتي .. وإلى الأمام دائما ..

طموحة مملوحة said...

اووووف صج يبطون الجبد احنا مو يهال الي بيشتري خل يشتري والي مايبي كيفه يعني كلش خايفين على اوطن .. اووووف والله صايرين ملاقة مو؟

Enter-Q8 said...

يعني اذا شربت من هالكوب اصير اسرائيلي
مثلا و الا شنو
بالضبط
محل مخالف يبيع اكواب مو علم اسرائيل
و تلموني اذا قلت لك ان الصحافة عالم نتن

Bad-Ran said...

منطق

مَـــــعْــــمَــــعَـــــه said...

والله ما سمعنا عن انتفاضه نيابيه الكل لاهي بالمديونيات ودعم الشركات


ومعالي احمد باقر العيش ما أظن يرضى بهالشي او يطوفه لان حتى الفراشين بوزارته يعرف اساميهم ووين ساكنين ما يطوفه شي

حسام بن ضرار said...

ما بقى إلا الاخ تنبل الحراي و فداويته يحاولون يقنعونا انهم مع نصرة قضايا الامه

هزلت والله

Eng_Q8 said...

الحمدلله على نعمة العقل

فريج سعود said...

بعد تحول قناة الراي الى الملاقة هاهي الصحيفة تلحق بها

حوبة المساعيد

Free_Moi said...

مع احترامي بس صج سخافه

اللحين مافي بالعالم ولا الدنيا

معلش مو العالم ولا الدنيا

بس مافي بالكويت مشاكل
وازمات ولا فيها ولا اي شي وكل شي صار امان والدنيا حلوه

لدرجه انه كل المشاكل خلصت ومابقى عند جريده الراي غير مشكله الكوب اللي مكتوب عليه بالعبري عشان جذي لازم يستجوبون الوزير ويخربون عيشته شلون مانتبه عالكوب هذا
شلون يسمح بوجود هالكوب اللي راح يزعزع الامن والسلام المستتبين وراح يسبب مشكله في بلدنا الخالي من المشاكل

لا لا حرام مساكين يبون مصلحه الديره

المتهـافت said...

الرأي تريد أن تعمل سبق صحفي وتشن حملة ترى أنها ستنجح وبالتالي هذا سيضاف لأرشيفها الإعلامي

مصالح وسائل الإعلام مبررة.. لكن شوي أحترام حق عقولنا

ZooZ "3grbgr" said...
This comment has been removed by the author.
ZooZ "3grbgr" said...

Aroma is the quality or principle of plants or other substances which constitutes their fragrance; agreeable odor; as, the aroma of coffee.


هذا معنى الأروما

أفا عليك بس أي شي مالك خلقه عطني خبر خصوصاً إذا بقوقل لاني مندوبتهم السامية بالكويت


وهذا وبسايت الكافيه باسرائيل


http://www.aroma.co.il/Menu/OurBeverages/tabid/661/Default.aspx


أفرعهم في اسرائيل، امريكا، اوكرانيا، كندا، قبرص، رومانيا

يعني اللي هني مو فرع
فرانشايز يمكن

راح فيها اللي يايب القهوة

الحين بتصير حملة افزع لدينك

بس مطقوق

عندي سؤال

مرض تصلب الأنسجة المتعدد و المعروف باسم أم أس , و الذي ينتشر الآن بين شباب الكويت كالنار في الهشيم


هل لأني ما أقرا جرايد ما مر علي انتشار المرض؟؟ ولا هذي مبالغة ظرفية للمثال؟؟

الله يكافينا ويكافي الجميع شر المرض

ma6goog said...

مضطر امشي بس تعليق عالسريع

زميلنا أحمد قال

أني لا أتفق معك بقضية الفرضية حول مرض الأم إس .. فنحن لسنا بحالة اضطرارية الآن .. ومن يضطر فالضرورات تبيح المحظورات ..

زميلتنا زووز قالت

هل لأني ما أقرا جرايد ما مر علي انتشار المرض؟؟ ولا هذي مبالغة ظرفية للمثال؟؟

و أنا أقول من صجكم؟

زميلي أحمد المثال ليس فرضية و لا مبالغة , و زميلتي زوووز حسب احصاء غير رسمي و على ذمة رابطة او جمعية مرضى الأم أس هناك ما يقارب ال

16,000

كويتي مصاب بالمرض

و المرض هذا الى الآن غير معروفة أسبابه و لكنه مشتبه ان بسبب مخلفات التلوث مالت الحرب و الغزو و اليورانيوم اللي تمشي عليه الأسلحة و غيره

المرض ما له علاج و هناك 6 شركات يمكن تسوي العقار اللي ممكن يخفف من اعراضه على المصاب

و على فكرة , الكورس الاسرائيلي و اللي تصرفه وزارة الصحة عندنا يكلف مو أقل من 400 دينار بالشهر للمريض الواحد

هذه معلومات مؤكدة من دكاترة و ناس مصابين و اطلاعي الشخصي

و امرة ثانية الله يكافي الجميع شر هذه الأمراض و نتمنى الشفاء للجميع

:)

kandroz said...

بالنسبة للعبريه فهي لغة التوراة وشنو المشكله انه على الكوب كلمات عبريه ؟

وبعدين لو كانت اسرائيلية شنو المشكله يعني ؟
اهي ردت على هالكوب المسكين
شوف المطاعم او الكافيهات ترس اكثرها اسرائيليه وعندك اقرب مثال ستار بكس !
وعلى فكره ستار بكس يبون يفتحون فرع بمكه المكرمه على حسب الاخبار اللي وصلتني


الرسول عليه افضل الصلاة والتسليم كان يشتري من اليهود !
ولكن اهي ما ردت عليك او على اي احد عشان يقول مقاطعه اصلا لو بتسوي مقاطعه جان العرب نفسهم اخسرو !
لانهم شارين ودافعين لهم حق بعد عشر سنوات !

بسس من وجهة نظري الخاصه انا ماحب اكل شي منتج اسرائيلي لانه احس انه بكل شي اشتريه يساهم في اقتصادهم وفي ذبح الاطفال المساكين


وسؤالك كان يمكن الاجابه عليه
بالقاعده
الضرورات تبيح المحظورات


تقبل مروري ,,
دمت بحفظ الله : )

Bo :: @yman said...

والله اشوف من وجهة نظري ..
الراي ودها تثير قضية تكون بأسمها

يعني الوطن اثارت 3 قضايا وربحتهم كلهم

التأبين_الداو_المصفاة_

الراي ودها تذخل خط الضغط الاعلامي مو عارفه شلون


بس الظاهر ما حسبوها صح

AyyA said...

العزيز مطقوق
اللي يكتبون في هذه الجرائد ما هم الا نتاج الثقافات المترسبه بسبب مناهج المدارس الالزاميه. فماذا تتوقع؟

حرف said...

عبدالله القصيمي كتب خوش مقاله عن الصحف العربية

موجودة في كتابه صحراء بلا ابعاد

أعتقد أن مقالته تشخص حالة صحفنا ومدى إجرامها لتحقيق مكاسب شخصية

هذا الكتاب عمره يتجاوز 30 عام ومع هذا تجد فيه توصيف دقيق لصحفنا

على كل : البوست رائع

Frankom said...

أكو كاتب قبل يومين كبت عن تفاهة الراي في موضوع الاكواب وكتب نفس الكلام تقريبا بدون ذكر المرض

***

واضح ان اعلامنا (المكتوب) صار واضح للجميع ان العوائل تعلي لمصلحة ابنائها واقرابائها يعني على سبيل المثال .. الوطن تسب وتلعن بقطر لان الوطنية للاتصالات ماتحط عندهم اي اعلان علشان الهاشم يسب ويلعن رئيس الوزراء .. الراي ماسكة باقر من **** علشان تصفية حسابات شخصية بين العم والعم الثاني .. الدار ومحمود حيدر ماسكين المسلم وشركة فيفا .. الكل يبي مصلتة الشخصية فقط لاغير

يعني بالله عليك شنو يستفيد القارئ من خير عن اكواب عبرية ولا تفاهة الدار في فيفا

يا اخي وشنو صا اذا في اكواب عليها كلام عبري ؟
او نجمة داوود ؟

وداوود هذا مو رسول ونبي ؟
واحنا دورنا كمسلمين مو نؤمن بالانبياء
اذا انكرنا النجمة يعني انكرنا داوود

شنو هالنفاق اللي عايشين في ربعنا ؟

ومثل ماتفضلت نص الادوية اللي تنباع بالسوق صناعة اسرائيلية وماشفنا حمار بطل حلجة

Om Jaber said...

الراي مستواها أوطى من الوطن بكثييييييير. الله يرحمك يا جاسم المطوع

JooJ o MaJooJ said...

يسلم فمك
اي والله صاج

ماجوووج