Saturday, December 12, 2009

سيادة الأمة و ذرية مبارك

في البداية أود الاعتذار لكم عن عدم الكتابة عن الاستجوابات بعد حدوثها مباشرة و السبب في ذلك يعود الى شعوري بالعار نتيجة عدم صحة تحليلاتي البطيخية حول طلب الحكومة تأجيل الاستجوابات و من ثم حل المجلس بعد قمة مجلس التعاون الخليجي , و بهذا أعدكم بأنني سأبدأ بمراجعة حساباتي جيدا في المرات القادمة و لن أسمح لتحليلات أصحاب مقاهي أسواق القرين بالتأثير على رأيي
.

.
أعتقد أن علينا جميعا تهنئة الديموقراطية الكويتية على تجاوز أحد أهم المايل ستونز المعطلة للحياة السياسية في السابق و هي نقطة استجواب رئيس الوزراء , فهذه النقطة كانت صخرة عنيدة تسببت في حل مجلس الأمة أو استقالة الحكومة مما كان يستهلك الكثير من الطاقات و المصادر , أما اليوم فقد تجاوزنا هذه المرحلة و على الجميع التعامل مع الواقع الجديد و هو أن منصب رئيس الوزراء يخضع للمحاسبة حاله في ذلك حال بقية الوزراء , و من هنا فإنني أتقدم بالشكر الجزيل لسمو الأمير و سمو رئيس الوزراء على هذه الشجاعة و تفضيل هذا الخيار على غيره من الخيارات المعتادة
.
و مع تجاوز هذه الصخرة العنيدة نتجاوز عدة صخرات أصغر كـ صخرة تصوير الاستجواب كحدث الموسم و تحويله الى حدث عادي في جلسة عادية لا تتوقف الحياة عنده , فمواجهة استجواب أسهل بكثير من مواجهة أربعة استجوابات في جلسة واحدة , و مواجهة استجواب وزير مِهَني أسهل بكثير من مواجهة ثلاثة استجوابات لوزراء سوبر ديلوكس بمن فيهم سمو الرئيس
.

.
أيضا سيساهم فشل النواب – بإستثناء البراك - في تحقيق مكاسب حقيقية من هذه الاستجوابات في تقليل درجة اندفاعهم لتقديمها خصوصا و أنها قد تتسبب في احراجهم و اظهار افلاسهم و ضعف حجتهم كما حدث مع الوعلان و بو رمية حسب ما سمعنا , فالوعلان دخل الجلسة نائب و خرج منها مقاول , و بورمية لم يحقق شيء يذكر غير تعويضات شهداء الأديرع و هو هدف متواضع كان يمكن تحقيقه من خلال آليات المجلس دون اللجوء للاستجواب
.
أما الفائدة الكبرى لجلسة الثلاثاء فهي و بدون تحيز خروج الفريقين بلا اصابات بليغة , ففريق المجلس سجل هدف مهم جدا و هو كسر الحاجز النفسي لصعود رئيس الوزراء للمنصة , و هذه مرحلة ضرورية لتطور الحياة السياسية في الكويت , أما الفريق الحكومي فقد حقق هدف مهم و هو تسجيل سابقة بصعود سمو الرئيس للمنصة مما أكسبه سمعة و دعاية جيدة في الأوساط الداخلية و الخارجية , لكن الهدف المحقق الأهم للحكومة هو ضمانها عدم حصول مقدمي طلب عدم التعاون على الأغلبية البرلمانية مما سيحفظ ماء وجهها و يعزز اطمئنانها في المرحلة المقبلة
.
على الجانب الآخر فإن أحداث الأسابيع السابقة كشفت لنا عن عدة سلبيات لا يمكن تجاوزها , فعلى الجانب النيابي تظهر الفوضى و التخبط و التعسف و الشخصانية في تقديم الاستجوابات التي أتفق مع النائب القلاف في اطلاق صفة الإسهال عليها , اربعة استجوابات لمواضيع هامشية ليس لها طعم أو رائحة
.

.
أيضا يكشف لنا الجانب النيابي عن وجهه البشع من خلال الطنطنة و الهياط الاعلامي على الفاضي و المليان , فالنائب المسلم أصبح كالنشرة الجوية نراه في كل جريدة و في كل ندوة و في كل محطة يتحدث عن استجوابه المرتقب و قضية الشيكات الخطيرة , و المفاجأة هي أن النائب لم يُظهر أي شيك في جلسة الاستجواب و اكتفى بتسريبها عبر الأنترنت , و السؤال المطروح للنائب الفاضل فيصل المسلم , لماذا أظهرت صورة الشيك قبل الجلسة و لم تُظهره في الجلسة ؟ و لماذا أظهرت اسم رئيس الوزراء و لم تُظهر اسم المستفيد في نفس الوقت ؟ و لماذا أظهرت اسمه في الشيك المسرب للأنترنت قبل الاستجواب بيوم واحد ؟ و ما هو ردك على ادعاء القويعان بأن الشيك لا يخصه ؟ و الأهم من كل ذلك ما الذي استفاده الشعب الكويتي من كل هذا الابتزاز و المراوغة ؟
.
أما الجانب الحكومي أو بالأصح جانب سمو رئيس الوزراء الشيخ ناصر المحمد فالموضوع مختلف , فالشيخ ناصر مُطالب بالاجابة عن طبيعة علاقته بالمدعو بو مهدي صاحب قناتي سكوب و العدالة , و ان كانت هناك علاقة حميمة بين الاثنين فهل يقبل الشيخ ناصر بالعهر الاعلامي الذي قامت به هذه القنوات للدفاع عنه ؟ هل الأفكار المطروحة في هذه القنوات تُعبر عن ما يجول في خاطر الشيخ ناصر؟ هل ترى يا بو صباح استجوابك على انه رفض لحكم آل صباح بشكل عام ؟ هل تُردد في جلساتك الخاصة مع آمو مامود بأننا – الكويتيين – لا نريد مجلس الأمة ؟ اعلم يا بو صباح بأن طرح قنوات حبيب قلبك تسيء لك أكثر من ما تنفعك , تقلل من شأنك أكثر من ما ترفعك , فنحن شعب أخرس الكواولة في الغزو و لا نمانع من اخراسهم بعده
.



.
أعتقد أن على القيادة السياسية في البلاد و على رأسها سمو الأمير الوقوف بجدية أمام ما يُطرح في هذه القنوات من أفكار و إهانات و سِباب في حق أهل الكويت بشكل عام و نواب الأمة بشكل خاص , فالمطالبة العلنية بحل مجلس الأمة لا تختلف بأي شكل عن المطالبة العلنية بالانقلاب على حكم آل صباح , حكم الأمة و ذرية مبارك متلازمين في الدستور و اسقاط أي منهم يُهيء لإسقاط الآخر
.
اللهم إني بلّغت , اللهم فإشهد

20 comments:

Shather said...

You did it ;). Tabene asame3lik bage mwad ildestoor ? Lol

فريج سعود said...

غيرك يقعد باسواق القرين وتحليلاته اشزينها

لا تحمل القهاوي اسباب اخفاقك

بعدين ليش حكمت و صار عندك في حكم المؤكد ان المسلم هو من سرب الشيك ؟

مـغـاتيــــــــــــر said...

الوضع الإعلامي يقمت

بس أكيد عاجبهم

حـمد said...

اختلف معك عزيزي موضوع بالنسبة لموضوع استجواب المسلم

وللأف فإنك قيمته على انه استجواب هامشي فالقضية تتعلق بشيكات قدمها الرئيس لبعض النواب

وفي الحقيقة استغرب من اشارتك لموضوع شيك القويعان ومن دون التعرض لشيكات الطبطبائي والدويلة خصوصا وان الاثنين قد اكدا استلامهما للشيكات!

اما بالنسبة لظهور المسلم الاعلامي ففي الحقيقة ارى بأنه كان ضرورة للرد على الملاحظات وخصوصا على من كان يربط مابين التأزيم وتأخر التنمية وبين تقديم الاستجوابات , ايضا كانت هناك هجمة اعلامية من فريق الرئيس ومنهم محاميه وقبله مدير مكتبه من ان الرئيس لم يصدر اي شيكات لنواب !.

الا تعتقد بأن القضية تستحق ؟ اولم ينتظر المسلم حول العام قبل ان يقدم استجوابه حول الشيكات ؟

مع التحية

Enter-Q8 said...

بو سلمى باختصار الرئيس اعترف بالشيكات
لو يظهر فيصل متين الف شيك مع البيانات اللي اسبقت تجديد الثقه انسى
شيك و الا مية شيك
لعلمك و ما ادري اذا تصدق و الا لأ ان حتى سكرتارية فيصل لا يعلمون من هي الشيكات او الشيك له و لم تكن موجوده عندهم الاسماء
الاهم عندك اسماء اصحاب الشيكات ام اعتراف الرئيس بشيكات صدرت منه لأعضاء

Bu Jassem said...

قواك الله
ونصيحتي لك تغير القهوه
او تغير المعسل يا عسل :))

بو فهد said...

خطأ تحليلاتك ان "الولعه" بالشيشه الي تقعد فيها مش مضبوطة .. !!

اقترح عليك الاستعانة بجم "خيشة فحم مكلسن" من الاخت رولا دشتي :|

اختلف معاك بنسب شيك القويعان الى فيصل المسلم فلا اعتقد انه سيستفيد شي من نشر الشيك خصوصاً الساعه 1 فجراً ليلة الاستجواب !! والشيك مفبرك كما سمعنا من النائب السابق

غير الشيشه واعزمنا وحاضرين نحلل معاك .. بس بدون شعارات ارحل لو سمحت :\

أبو الدســتور said...

فليحمد ربه فيصل
ان جلسة الاستجواب سرية

ma6goog said...

السلام

واضح ان المخيمات خربت على التدوين

فريج
انتر
حمد

شابكم يميع لأنكم من اعضاء حملة ارحل

في البداية أود ان اعلمكم بأن لدي الكثير الكثير من التحفظات على اخراج الشيك من الأساس , كوني موظف سابق بالبنوك فأنا اعرف جيدا حرمة الحسابات الشخصية

الخطأ الأساسي للمسلم هو اظهار صورة الشيك و بالنسبة لتعليق الأخ انتر و كلامه عن ان حتى سكرتارية المسلم ما يدرون الشيك باسمه فمع احترامي لك اقولك هالكلام مُش دقيق

و الدليل هو ان الجميع عرف بأن الشيك باسم النائب نون دال من أول ما طلع

اما بالنسبة لاستفسار الاخ فريج عن كيفية حكمي بأن المسلم هو من سرب الشيكات فمع احترامي لك ايضا النائب المحترم هدد و أكد في اكثر من مرة بأنه يملك معلومات عن اكثر من شيك و مادري منو الي ممكن ينسق مع النائب في اظهار الصور الكاملة للشيكات في يوم الاستجواب و يوم قبله ؟

بل من الذي يستطيع اختراق حساب رئيس الوزراء و النواب غير النائب المسلم الملوح الأول و الأخير بقصة الشيكات ؟ يعني من الطبيعي ان اوجه التهمة له كونه الطرف الوحيد اللي أظهر الشيك بالعلن و لم يقم اي طرف آخر بذلك

بالنسبة لسؤال الأخ حمد و هو ليش ذكرت قويعان و كشت بالدويلة و الطبطبائي فلأن القويعان انكر استلامه للشيك من الاساس بينما الآخرين اعترفوا و اوضحوا اسباب استلامهم للشيك

اما الاستفسار عن سبب اطلاقي اسم هامشي على هذا الاستجواب فهو لأن الموضوع هامشي و من السهل ترقيعه كما فعل النواب الطبطبائي و الدويلة , ايضا المسلم خاطب الرئيس في ندوة ارحل و قال اكشف اسماء المستفيدين من شيكاتك و سأسحب الاستجواب , ثم تحداه و قال لن يفعل , و بالفعل لم يكشف رئيس الوزراء عن النواب المستفيدين و ايضا لم يكشف المسلم عنهم

و بما انه ما كشف عن الاسماء نحن امام احتمالين , احتمال انه يملك الاسماء و لكنه خقها و ما كشفها خوفا على مصالح مشتركة , أو انه لا يملك الاسماء من الاساس و تهديداته السابقة كانت على سبيل الهياط و الابتزاز لدفع فريق رئيس الوزراء لكشف الاوراق

و بالحالتين اعتقد ان النائب غير موفق تماما في موضوعه , بل انه اسبغ الشرعية على تعاطي الشيكات بين رئيس الوزراء و النواب كونه لم يكشف عن مفاجآت كبيرة بالاستجواب من شأنها اسقاط رئيس الوزراء و كشف رشاويه

مع احترامي الشديد لكم الا أن خلط اوراق الاستجوابات مع حملة ارحل أضر بالحملة و لا أدل على ذلك غير استقبالكم لوجه المنجب وليد الطبطبائي أحد المستفيدين من كرم الرئيس ليأتي و يقول له ارحل !!! , و الثاني فهد الخنة صاحب مشروع الوسيلة يأتي و يقول ارحل !!! هل هؤلاء كفو للحديث باسم الاصلاح و كويت نظيفة ؟

شكرا


بو جاسم
بو فهد

للتوضيح فقط امامكم و امام الله و امام معجباتي ,

انا لا ادخن الشيشة و لكني ارتاد المقاهي للتسامر مع الاصدقاء فقط و اكل صمون الكباب

:)

نور الليل said...

بالنسبة لحكم الأمة و ذرية مبارك

علاقتهما علاقة تلازم مرحلي

وصراع حالي أو مستقبلي

كل يحاول إزالة وتحجيم الآخر

فمن ينتصر في النهاية ؟؟

Enter-Q8 said...

بو سلمى
حلوة خالد من حملة ارحل هذا وانت تعرفني من زمان
اولا اتشرف بهم و يكفيني فخر ان اكون زميلا لهم بالتوجه و اسمائهم تزيد لمكاسب و لا تنقص
عزيزي انت اللي كلامك غير دقيق وانت تعرف منو اللي تكلم عن نون دال من اول ما اظهرت الشيكات بدون اسم لعلمك فيصل قبل ما يظهر الشيك بدون اسم كنت معاه و كلمته و سالته و سالت المقربين منه وانا على ثقه بان هؤلاء الاشخاص ليسوا بكاذبين او متحذلقين
بحكم جيرتي لفيصل اعرف اطباعه جيدا
و معليش لا تكثر من قعدة القهاوي
عالفكرة زميل مدون لك يتعرض لهجمة شرسه و قذرة لا تمسه هو بذاته انما تمس التدوين ككل اتمنى منك و من الاخوة مساندته معنوياً

ma6goog said...

الزميل حاكي عقالي

اعتقدت انك من حملة ارحل لأني شفتك بالفيديو اللي فيه اعتداء الأخ على فيصل اليحيى و شفتك من الواقفين على المسرح فتوقعتك أحد المنظمين

اما بالنسبة للزميل المدون فياليت تعطينا تفاصيل

يتضح لي اننا من زمان مختلفين بشي أساسي و هو الربط ما بين التفاصيل و درجة الحماس مع المواضيع

انا شخصيا صعبة اتحمس لأي شيء ما لم اعرف كل التفاصيل و اكون على بينة كاملة من واجباتي و مسؤولياتي , صعب اني اقفز الى المجهول و اتحمس له

شكرا

Enter-Q8 said...

ما في تفاصيل دش فقط على قناة سكوب تكرم و راح تعرف كل شي اليوم ثالث يوم الزميل
بسبب الفيديو اللي اعرضه عن المصري اللي مسكوه لافته بدون ما يدرون جن جنون سكوب و بدئت بنشر صور الزميل ادراك و عرض مكافاه لمن يعرفه و يزودهم بالبيانات عنه ومناشدة وزير الداخلية و رئيس جهاز امن الدولة و تقليب الامور و عكس الصورة
وطبعا لا تنسى لسان نبيل الفضل
اللي حتى سكوب ما قدرت تخليه يكمل و ادخلت بفاصل اعلاني
دش عند الزميل حلم

Enter-Q8 said...

بالنسبة لموقفي بو سلمى انت تعرفني عدل لما لقيت ان في احد بيتهجم على اي مواطن بيقول رايه طبيعتي اني بدوي فزاع ما انطر ما قعدت طمرت و على فكرة اهم مو واحد اثنين و في ناس وراهم لكن لما شافوا الشباب على قولتهم اعرفوا حجمهم وكلمتي بالتسجيل واضحة
نبيها علنية

حـمد said...

عزيزي مطقوق

في الحقيقة اعتقد بأن تكتيك المسلم بتعامله مع الشيكات قد كشف مالم نستوعبه حتى الان , بدأت من اكاذيب رئيس المكتب ومرت على تناقضات محامي الرئيس والى التناقضات التي حصلت مابين ماقاله الرئيس في الجلسة وماقاله المستفيد من الشيك الدويلة .

اما بالنسبة للوصول الى مثل هذه المعلومات فاعتقد بأن من الطبيعي ان تصل الى النائب مثل هذه المعلومات السرية , سواءا الشيكات او صفقات او خطط وزارة الدفاع مثلا , وغيرها من الاسرار التي يجتهد بعض المواطنين في ايصالها , مع الاعتبار الى ان الامور الشخصية الاخرى لا تقل احتراما عن الخصوصية المصرفية حتى لو لم ينص القانون على احترامها .

اعود الى صلب الموضوع , هل الشيكات التي قدمها الرئيس او التي سيقدمها هو او غيره بالمستقبل ستكون امر عادي ؟

اما بالنسبة لحملة إرحل , فالحملة قد انطلقت قبل عودة قصة الشيكات وكانت تنطلق من الاتفاق على سوء ادارة الرئيس , والحملة ناتجة عن توافق مابين المختلفين وبالتالي من الطبيعي ان تكون هناك مشاركات من نختلف معهم مثل :

1 - اختلافنا مع حدس حول طبيعتها كجماعة سياسية دينية مذهبية

2- اختلافنا مع غير حدس مثل السلف وغيرهم او حتى التجمعات السياسية الشيعية في حال لو شاركت كتجمعات

3- بعض الشخوص التي نختلف معها , ومنهم الطبطبائي الذي كان من المفترض ان يحاكم سياسيا بالانتخابات الماضية الا ان الامة قد قصرت بأداء واجباتها , والخنة ايضا اين هو مشروعه وعلى ما تمت محاسبته وان كانت قد تمت ادانته , تماما مثل وجود احمد الفهد الذين نقر بفساده ومع ذلك حفظت قضيته لعدم كفاية الادلة وها هو موجود كوزير معترف به ودون ان يجرؤ احد على مسائلته لان لا احد يدري على ما يحب يسائل .

اذن ,هناك من هو مسؤول عن تبييض اخطاء الماضي , المجتمع والدولة والمؤسسات فلم نحمل الحملة اخطاء كل هؤلاء , بإستثناء العلاقة مع حدس والسلف وغيرهم والتي يحركها العمل على اصلاح الفكر السياسي خصوصا وان هذه التجمعات تمثل شريحة لابأس بها من الأمة وبالتالي من غير المعقول المطالبة بإلغائها عوضا عن العمل على اصلاحها او المساهمة في صلاحها ..

ومثل ما قلت في احدى المرات , جميعنا مخطئين وبالتالي ما اعتقد بأن علينا تقطيع انفسنا للتخلص من انفسنا بحثا عن النقاء السياسي , والا اذا كل موظف او مقصر سيعدم فهذه والله مشكلة :).

مع التحية

حلم جميل بوطن أفضل said...

عن بطيخية فهي فعلاً بطيخية و ستبقى بطيخية متى إستندت على الفرضيات دون أدنى جهد للحصول على الحقائق
لنبدأ بربط إرحل بالإستجواب

أرجو ان تعود الى شريط الندوة و أن تسمع جيداً بداية كلام الزميل فيصل اليحيي و ستعرف هل الحملة مرتبطة بالإستجواب ام لا ؟ و هل ستنتهي بسقوط كتاب عدم التعاون أم لا ؟

هذه حقيقة أسمعت على رؤوس الأشهاد و ليست فرضية. لكنها كمسألة هدف الحملة التي أعاد الزملاء تكريرها لك دون ان تستوعبها الى الآن. إخفاقك المتكرر في الإستيعاب ليس مشكلة أحد سواك أنت يا زميل فحاول مناقشتها مع نفسك قبل أن تنقلها للآخرين

القضية الثانية من سرّب الشيكات ؟

لنبدأ بالفرضيات

هل يعقل من إمتنع عن نشر الشيكات طيلة هذه المدة أن يبادر بنشرها قبل الجلسة بيوم ؟

هل يعقل أن يوقع المسلم نفسه في حرج مع قبائل و نواب قبل الإستجواب ؟

هل يعقل بأن يختار المسلم هذا التوقيت الخاطئ و يمنح الحكومة فرصة ترتيب مقابلة تلفزيونية عاجلة لناصر الدويلة ليلة الإستجواب دون أن يمنح لنفسه فرصة الرد ؟

من إستفاد من تسريب الشيك ؟ فيصل المسلم أم الحكومة ؟

لنأتي الآن الى الحقائق و هي الأهم
هل نفى المسلم تسريبه للشيكات ؟

نعم و أكثر من ذلك نفى مشاهدته لشيك القويعان و رجح تزويره

هل تمت مناقشة هذه القضية (التسريب) في جلسة الإستجواب ؟

نعم

هل تمت مطالبة الحكومة بنفي واقعة تسريبها للشيك ؟

نعم

هل قامت الحكومة بذلك ؟

لأ

هل إتهم فيصل المسلم صراحة رئيس الوزراء بذلك خلال الجلسة ؟

نعم

ماذا كان رد رئيس الحكومة على هذا الإتهام ؟

الصمت

إذا كيف عرف الناس بقصة ن. د. ؟

لأن هناك مصادر أخرى غير معسكر فيصل المسلم. أنا شخصياً كانت لدي معلومات (عن طريق أحد الزملاء و هو ليس الطارق و لا علاقة له بفيصل المسلم و له مطلق الحرية في أن يذكر أسمه) و تم التأكيد على عدم صلاحيتها للنشر. لكن حين تم تسريب الشيك تم إعطاءنا المعلومات كاملة و منها تأكد لنا تورط أطراف أخرى. و لدي ورقة فيها جميع الأرقام و المعلومات و توقيت صرف الشيك بالثانية و المبلغ الذي تم سحبه بعد دخول الشيك الحساب بثلاث دقائق

لذا فإن قضية الشيكات كانت مكشوفة لدى أطراف أخرى و بالتأكيد فإن الحكومة تملك كافة المعلومات

حلم جميل بوطن أفضل said...

القضية الثالثة عن إستضافة وليد الطبطبائي و فهد الخنة

فقد كانت الإستضافة في ندوة عن علنية الإستجواب و ليس عن رحيل رئيس الوزراء. نعم نظمتها نفس المجموعة التي كان من اساسيات عملها البعد عن أي شخصية لديها عداوة شخصية مع رئيس الوزراء لكن و من باب الشفافية : لم تتم دعوة هؤلاء الأشخاص و حضروا بأنفسهم. كما حضر محمد عبدالقادر الجاسم و أحمد الديين. و تم الحرص على إطالة أمد الندوة بعد محاولة التخريب لذا فتم إتخاذ قرار فوري بفسح المجال للجميع لمن رغب بالتحدث. لك أن تسأل السيد أحمد الديين. لك ان تسأل السيد محمد الوشيحي. لك أن تسأل كثيرون كانوا حاضرون هناك

الفرضية الأخيرة هي مشاهدتك لصورة أحد الزملاء و هو يحاول رد الإساءة لزميلنا فيصل اليحيى و إفتراضك بأنه مشارك في الحملة. عادي ترى هناك رجال ينتصرون لرجال دون أن يطلب منهم أحداً ذلك. ليس بالضرورة ان يكون سيد القمني هو المعني حتى ننتصر للحرية المبتذلة. و ليس ضرورياً أن يكون السيد المحترم عقيل عيدان (عندك رقمه ؟) هو نصير الحرية تلك. و ليس ضرورياً ان تكون تلك النصرة لشخص إمتهن الإساءة لرسول الله و غن كان يذكر بعد كل إساءة كلمة "صلى الله عليه وسلم"

عزيزي

كفاك فرضيات و حاول أن تبحث عن بعض الحقائق من هنا او هناك. حينها ستكون لديك تحليلات شبيهة بتحليلات فوزي جلال. و حينها سيتبرع أحدهم لك بإشتراك سنوي لوجبات كباب فاخرة في أحد مقاهي العباسية عل مستوى التحليلات يرتفع شوي

تحياتي البطيخية أيضاً

ma6goog said...

حلم

ردك ترقيعي لا يستحق ان اضيع وقتي في الرد عليه

شكرا

AyyA said...

مطقوق
"انا شخصيا صعبة اتحمس لأي شيء ما لم اعرف كل التفاصيل و اكون على بينة كاملة من واجباتي و مسؤولياتي , صعب اني اقفز الى المجهول و اتحمس له"٠
عين العقل مطقوق، فالأشخاص الذين يتباكون اليوم علي ما صرحت به سكوب لزميل لهم هم نفسهم الذين قدموا الأي بي لمدون في المنتدي الليبرالي إلي وزارة الداخلية و تم سجنه و تسكر المنتدي بعد ذلك. يعني حرية الرأي عندهم مشروطة علي مقاسهم
تحياتي

Lady GiGi said...

فنحن شعب أخرس الكواولة في الغزو و لا'' نمانع من اخراسهم بعده'' ee na3am i7na misti3deen. jizak allah 5air oo ma ga9art. min amthalik ili tarf3oon ras hal wa6an :)