Tuesday, January 12, 2010

على أفا الوطن


.
أعتقد , والله أعلم , أن جدول نتيجة التصويت على قانون إسقاط فوائد القروض يلخص لنا الوضع السياسي التعيس الذي تمر فيه الكويت منذ سنوات طويلة , و يوضح لنا المتسبب الأساسي في تدهور كل شيء تقريبا – الا الفساد – في الكويت , ففي هذا الجدول يطفو لنا ما كان مخفيّاً على السطح , فكم من حنجرة تصدح بالانتصار للدستور و هي في الحقيقة من طينة .. سعدون حمّاد , و كم من لحية تتباكى على هدر المال العام و هي في الحقيقة لا تمانع بهدره من بين ريول الشعب , و كم و كم من تناقضات يسطرها أمامنا هذا الجدول الذي سيكون له أثر مباشر في تغيير قناعاتي المستقبلية عند صندوق الإقتراع
.
فكرت كثيرا في الكتابة عن مشكلة القروض و تفاصيل هذا القانون الا أنني كلما بدأت بالكتابة أتوقف و أقول مو معقولة أن يصوّت أي عاقل بالموافقة على هذا القانون , فنواب الضمير لا يحتاجون تلميح بأن القانون لا يخضع لمبدأ العدالة , و نواب الضمير لا يحتاجون لتوضيح بأن القانون سيتسبب بإنهيار النظام المصرفي و المالي في البلد , و نواب الضمير لا يحتاجون لتحذير بأن القانون سيتسبب بهدر في المال العام , و نواب الضمير لا يحتاجون لدليل على أن هذا القانون سيتسبب بأزمة أخلاقية كبيرة في حال إقراره
.
و هذا ما يجعلني أتوقف عن الكتابة لـ ثقتي الكبيرة بضمير نوابنا الأفاضل , نوابنا الشرفاء الذين قالوا إرحل لرئيس الوزراء نحن نستحق الأفضل , نوابنا الحريصين على محاسبة وزير الداخلية على الخمسة مليون و ستمية و تسعة و عشرين ألف دينار و الأربعمية و خمسين فلس , نوابنا الذين لم يقبلوا بتبذير رئيس الوزراء على السيارات و البخور , نوابنا اللي لوّعوا جبودنا بإتحادهم في العقيلة و تجمهر الآلاف لهم انتصارا للوحدة الوطنية , إلا أن ضمائر نُوابنا لم تختلف كثيرا عن ضمائر وزراءنا , و ضمائر وزراءنا لا تختلف كثيرا عن ضمائر أبناء شعبنا الوفي , فالكُل حريص على الفوضى , و الكل يمارس الدجل على أفا الوطن
.

.
و المضحك المبكي في الموضوع هو تنافس حزب القوارض على تصدير الفتاوى و الأحكام الدينية حول هذا القانون , فهذا يقول حرام و ذاك يقول حلال , أما السيء في الأمر فهو دخول كم لا بأس به من المنافقين على خط المزايدات الدينية لرد هذا القانون , بل أن حتى مشايخ غرفة تجارة و صناعة الكويت تحولوا الى ملالي يتحججون بالقرآن و السنة للحشد ضد هذا القانون , أقول برافو عليكم , عن جد برافو عليكم , فقد نجحتم في إصابتي بالغثيان بعد أن تغلبت عليه لتسعة أسابيع متواصلة
.
و في الختام ما نقول إلا حسافة عليك يالسعدون , و حسافة عليك يا عباس الشعبي , توقعتكم أصحاب مبدأ , أما بقية الأربعة و ثلاثين فارس ما عليهم شرهة , فنحن لم نتوقع منهم الأفضل على أي حال, و في النهاية نوجه تحية للنائب الفاضل محمد المطير حيث أنه أثبت للمرة الرابعة تمسكه بالمبدأ و عدم انجرافه وراء المصالح الإنتخابية
.
على العموم أتوقع أن يتم رد هذا القانون و لا نخرج من هذه التجربة بفائدة غير انكشاف المزيد من الأقنعة , لذلك أرجو من الشباب التخفيف من حماسهم و اندفاعهم في الدفاع عن الضمير فلان و مهاجمة الرمز فلنتان , فالجدول أعلاه يُثبت أن ما أخس من المربوط إلا المفتلت , و رحم الله إمرء عرف قدر نفسه

.

25 comments:

panadool said...

بسبب الحكومه هذه المشكله " القروض " ولكن ليس الحل بهذه الطريقه



فلانعالج الخطأ بخطأ آخر

أنا ضد أسقاط الفوائد على الرغم من أنى مقترض

وشكرا

عبدالله الكيفاني said...

اذا اقر القانون بروح اوقف بساحه الاراده مفصخ وداهن جسمي بصنق

أبو الدســتور said...

الكل مقتنع بأن هذا القانون قد يدمر البلد ماليا

لكن والسؤال الذي يطرح نفسه
كم ممن الفوائد التي ستدفع ؟؟

اذا القروض مع فوائدها تصل الى 3 مليارات
؟؟

عزيزي
صندوق المعسرين سيكلف الدولة مليار ونصف ولن يحل المشكلة
تكلفة هذا القانون لن تتعدى المليار

شوف مواد القانون وستعرف لمن سيذهب
لا اعضاء مجلس الامة ولا الوزراء
ولا الاقرباء من الدرجة الاولى
لا من لديه مدخل ثاني
لا من لديه اسهم تعادل اصل الدين
لمن قروضه تقل عن السبعين الف

اذا هذا القانون سيذهب للمحتاجين فقط ولفئة صغيرة جدا

لا تكابرون ولا تذهبون الى ماتذهب اليه الصحف

مـغـاتيــــــــــــر said...

شيء مؤسف

إقطاعية و شيوعية

حسافتج يا كويت said...

مصخرة

The Bodyguard said...

In Applying such a rule, it will not be fare for a big number of people and at the same time will cause ethical conflicts.

ma6goog said...

بو دستور

دقيتني سلف فتحمل اللي جايك

بقعد افصفص بالقانون فتحة فتحة ضمة ضمة كسرة كسرة و راح احطها في موضوع منفصل

فريج سعود said...

لما الحكومة تتسبب في هذه المشكلة على الاسر وترفض ان تحلها بطريقة علمية واقتصادية صحيحة

ولما تتخلى عن دورها في حماية اموال الشعب يحلها نواب الفوضى بفوضويتهم

Common_Sense said...

كلامك جميل وكلام ابو الدستور جميل وياريت شنو تفصيل اكثر بالقانون

وودي اعرف كيف سيتسبب القانون بانهيار النظام المصرفي؟ توقعت العكس

Enter-Q8 said...

مطقوق
شنو مفهوم المعسرين لك
و اشلون تكلمت بدون الرجوع الى القانون
بل الاهم من هذا عندي
انت واحد لم تبحث من جميع الجهات
واحد يقعد من النوم يفكر باسعار الاراضي خارج الكويت والا البورصة
انت قاعد تناقش نتيجه و تتناسى السبب او تتعامى عنه، هل عرفت الارقام على اطلعت على كلام الفريقين هل بحثت و على قولة المصريين اطقستن هل طالبت قبلها بمحاسبة بنك النوم المركزي
اللي غافي و مكبر المخده هل عرفت اشلون صار الوضع علشان تجي و تقول هالكلام
و الا تبي تطق تذكرة و تروح مع الصراف تعيش بره

Mozart said...

اللي يبي قروضه او فوايده تندفع لازم على الاقل يكون 5 سنوات ما شبر برة الكويت

ma6goog said...

العزيز انتر كويت

تقولي اقرأ القانون و ارد و اقولك هل قرأت انت القانون؟

عطني يومين بس و راح انزل مسلسل رمضاني عن قصة القروض و قوانينها

ليلحين كاتب أربع حلقات و مادري لي وين بروح

طول بالك و عطني تايم

kaashteeel said...

د.د.د.د.د.د.د.َََء
بورميه جوهر وزلزله والمسلم والحربش والطبطبائي وطلع الحويله دكتور بعد

يا بوسلمى سسسسبع دكاتره علم
وحط فوووقهم ايدام معتق السعدون وعبدالصمد والسسلطان

مواااااافقون

اي مجلس نترجى منه التنميه والمستقبل المشرق للاجيال القادمه

وا اسسسفاه على الكويت
قد اعمت بصيرتهم الاحقاد والضغينه والا هم يعرفون الحق الببين


الهجره او طبعا اللي مانقدر عليها وما نبيها لاجيالنا ... الثوره َََََء
شكرا

someone_q8 said...

السلام عليكم
ناطر سلسة احياء القروض في زمن المقرود :)

AyyA said...

الحبيب مطقوق
ناطره بوستاتك الجديدة عن الوضع. عندما يكون الأمر فيه هالكثر موافقه و بالمقابل معارضه لازم يكون الأمر واضح حتي تعرف الناس شنهي القمنده. أنا عندي أسبابي بالمعارضه و لكن سأترك تعليقي للآخر عندما تتضح الصورة للجميع. و يا ليتك تعمل جدول فيه
pro/con
حتي تتوضح الصورة أكثر و خصوصا إنك إنت لك باع بالإقتصاد
تحياتي و مشكور مقدما

blacklight said...

عجيبه هذي الدوله اللي معسريها خمس نجوم وكل موسم يطالبون بزيادات ومنح بحجة توزيع الفوائض والقضاء على الحيتان.

تلقاه قاعد بالديوانيه يتحلطم على المناقصات واهو ماعنده ميزانية بسطه بسوق اليمعه.

إيكاروس said...

اخي الكريم



لوكانت لدينا اتحادات و نقابات عمالية تفهم و تدرك ابعاد القرار و آثاره المستقبلية

لكان من المفروض ان تكون هي التي تقود الشارع لمعارضة هذا القرار



القرار بنص ان تضع المؤسسات الحكومية الاستثمارية (التأمينات و شؤون القصر و الامانة العامة للاوقاف و مؤسسة البترول ..الخ)ان تضع تلك المؤسسات اموال المشتركين فيها في ودائع بلا عائد و بلا مدة زمنية محددة في البنوك كبديل للفوائد التي ستسقط



اي التأمينات تستقطع من شهريا من رواتب موظفي الدولة لتسديد ديون المتعسرين و الرافضين بالالتزام بالدفع



ما يقارب من ملياري دينار من اموال الموظفين و العمال و القصر و رجال الخير وضعت في هذه المؤسسات للاستثمارها و اخذ عوائد مالية عليها في المستقبل

هذه الاموال سيتم تجميدها بالبنوك كودائع بلا فوائد و بلا ضمان لفترة زمنية غير محددة !!0




تحياتي

الدكاترة سعد said...

بالنسبة لمعايير العدالة،

هناك رأي يقول بأن عدالة إسقاط القروض )أو عدمها( لا تختلف عن عدالة إستخدام المال العام لإنقاذ مستثمري البورصة وبعض البنوك بعد أزمة الديون العالمية. ولا تختلف عن عدالة إسقاط المديونيات الصعبة بعد الغزو. فإن كانت أحد هذه الممارسات عادلة فكلها عادلة، وإن كانت أحدها ظالمة، فيجب منعها كلها في المستقبل.

ولا أعلم حقيقة إن كان هذا الرأي سديد أم لا. نورنا يا مطقوق.

ولكن المشكلة الأساسية في موضوع القروض هي ذات شقين في رأيي:

أولا, وجود القروض الإستهلاكية في ظل زيادة ثقافة الإستهلاك والتبذير في المجتمع الكويتي لدرجة مخيفة وخطرة. ومثل هذه الأمور بحاجة إلى قوانين وشروط وتوعية للحد منها.

ثانيا، غياب الخبراء والمفكرين الإقتصاديين الذي يثق في آرائهم العوام. فنحن بحاجة إلى هذه الفئة في المجتمع حتى لا تترك الآراء والأفكار لعبث الحكومة ونواب المجلس. فالحكومة مخترقة من قبل التجار ولا يثق بها أحد، و ممثلي الأمة هدفهم إعادة الانتخاب، وحتما سيؤثر هذا الهدف على مواقفهم عند مناقشة القوانين الشعبية. فيجب وضع سياسات تعليمية تهدف إلى صنع المتخصصين الكويتيين في الإقتصاد، وتمكينهم من التدرج في الجامعات المتخصصة في مجالاتهم، والحرص على تفرغهم لكتابة الكتب وعمل الأبحاث وإثبات نفسهم عالميا ومحليا..إلخ. فهذه الفئة ستكون أقدر على فهم الأوضاع الإقتصادية المحلية، بعكس الخبير المستورد والمؤقت، وأقدر على كسب ثقة المسؤولين والعوام وتوجيههم لما يحقق المصلحة العامة.

والسلام

AyyA said...

مطقوق
يا ليت تضيف علي التحليل الأموال التي تصرف بالخفاء
"وعلى صعيد متصل سأل النائب خالد العدوة عن قيمة الشنطة التي أخذها الرئيس الفلسطيني محمود عباس من الكويت ، متسائلاً في الوقت ذاته ماهي الضمانات لتصل هذه الأموال للشعب الفلسطيني ، كما ربط هذا الأمر بقضية القروض ، مشيراً إلى أنَّ الأموال توزع في خارج البلاد ، فيما يحرم منها الشعب الكويتي" هذا من جريدة الوطن
تحياتي .

ma6goog said...

آسف على الانقطاع

مشاكل مع خدمة زين للأنترنت

الآن استخدم الوطنية على ما يتكرمون علي قسم المتابعة في زين لحل مشكلة الئيجو مالي

حاليا أكتب سلسلة عن القروض بس وقفت عن الاقتصاد الاسلامي و اللي اتوقعه بيكون سبجكت مثير

آيا

احاول اعطي كثر ما اقدر

شكرا للجميع

الوتيــــــــــن said...

واحتدم النقاش @@

تصدقون مالي بهالسوالف .. بس مو حرام اسقاط القروض؟ ماكو عدل... بس الفوائد شفيها لو اسقطو منها او بعضها مو كلها .. !! ابي درس خصوصي بليز لاني بدش محاسبه ولا عارفه شي عن هالسوالف

من غير مطرود ادري .. بس هم بحاول لين افهم *_*

The Doctor said...

اهي يات عالقروض وبس يا بو سلمى

والسؤال : هل سيطبق القانون في زمن
لأزمة الاقتصادية ؟؟

أيام العز ما طبقوه الحين يايين يفكرون فيه ولا السالفة حملة إعلامية يحيى بها مجلس الأمة موضوعا ليشغلوا الشارع الكويتي عن سلسلة البوقات التي لا تنتهي !!!

بـو حـظـيـن said...

المسألة كلها تضييع وقت لأن معروف إن النواب ما راح اييبون أصوات ال44

لا و رايحيين للأمير, لي متى هالجمبزة من نواب الصعاليك؟؟

الفلوس اللي عايشيين عليها إحنا اليوم إهي فلوس حافظوا عليها أهلنا لما ما أقروا قوانين غبية مثل هذي بزمان أول و اليوم لما تمشي هالأفكار الغبية بإسقاط القروض راح يكون أول من ياكلها أجيالنا اليايه!

ma6goog said...

الوتين

تابعي السلسلة القادمة لأن فيها الكثير من ما ستتعلمينه في فصول المحاسبة و التمويل و الاقتصاد

شكرا

اتمنى استطيع أبدأ في النشر اليوم او بكرة

شكرا للجميع

abbas said...

قانون اسقاط القروض باختصار هو اكبر عملية منظمة لشراء الاصوات بتمويل من المال العام